إفشال هجمات للحوثيين في حيس جنوبي الحديدة

القوات المشتركة في اليمن | ارشيفية

أفشلت قوات المقاومة المشتركة، الليلة قبل الماضية، عدة هجمات لميليشيا الحوثي المدعومة من إيران، جنوبي محافظة الحديدة، غربي البلاد. في وقت صعدت ميليشيا الحوثي الإرهابية من انتهاكاتها وخروقاتها للهدنة الأممية في الحديدة، غرب اليمن.

رصد

وحاولت مجموعة من ميليشيا الحوثي، التقدم باتجاه مواقع متفرقة في مديرية حيس، إلا أن القوات المشتركة رصدت تلك المحاولات وأفشلتها. كما أفشلت قوات الجيش، هجوماً للميليشيا الحوثية، على منطقة الجبلية جنوب مديرية التحيتا، وأجبرتها على الفرار. وتكبدت الميليشيا المتمردة خلال تلك المحاولات الفاشلة، خسائر كبيرة في العدد والعدة.

وقال مصدر ميداني إن ميليشيا إيران تركت جثث عشرات القتلى من مسلحيها الذين هاجموا مواقع القوات المشتركة شرق وشمال مدينة حيس.

وأوضح المصدر أن مشرفي ميليشيا الحوثي هربوا تاركين جثث قتلاهم المهاجمين بالقرب من مواقع القوات المشتركة.

تعزيزات

إلى ذلك،دفعت ميليشيا الحوثي، بتعزيزات كبيرة من عناصرها، وآلياتها القتالية، باتجاه مديرية الدريهمي، جنوبي المحافظة.

وتواصل ميليشيا الحوثي الإيرانية، استهداف مواقع الجيش اليمني، في محافظة الحديدة، في الوقت الذي تتمسك به قوات الجيش بالهدنة الأممية، تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية والعسكرية.

وقالت المصادر إن الميليشيا استهدفت مواقع القوات بمدفعية الهاوزر في مديرية الدريهمي ويعتبر هذا التصعيد انتهاكاً خطيراً للهدنة الأممية. وأضافت أن الميليشيا الحوثية دفعت بتعزيزات كبيرة إلى مواقعها في منطقة الشجينة شرق مدينة الدريهمي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات