مسؤول كويتي: حققنا تقدماً ملحوظاً في مجال الأمن السيبراني

أكد وكيل وزارة النفط الكويتية الشيخ نمر الصباح، أن الكويت حققت تقدماً ملحوظاً في مجال الأمن السيبراني، مشيرا إلى الاستثمار في البنية التحتية الإلكترونية للحفاظ على التنمية المستدامة العامة للكويت.

وقال نمر الصباح، في كلمة أمس، خلال مؤتمر الكويت الرابع لحماية أمن معلومات أنظمة التحكم الصناعية «KIACS 2019»: «قبل بضع سنوات، أعلنت الكويت عن رؤيتها الجديدة لعام 2035، في هذه الرؤية، وضعنا أربع ركائز أساسية وهي تحقيق مكانة عالمية، بناء بنيتنا التحتية، تطوير رأسمال بشري إبداعي، والحفاظ على إدارة علاقات عامة فعالة»، مضيفاً أن «العمل من أجل تحقيق الأمن السيبراني يدعم هذه الركائز الأربع».

وأشار إلى أنه «خلال السنوات الماضية، حققت دولة الكويت تقدماً ملحوظاً في هذا الإطار، إلا أن ذلك ليس كافياً، إن هذه التطورات التكنولوجية نفسها التي نحققها لدعم بنيتنا التحتية السيبرانية تجلب تهديدات إلكترونية جديدة للبنية التحتية والتقدم والأمن، يستهدف القراصنة معلومات قيمة من خلال الفضاء الإلكتروني المشترك الذي يسهم في تقدم صناعاتنا».

وتابع: «تشكل هذه التهديدات أول اهتمامات دولة الكويت، لأنها تضمن سلامة وحماية مواطنيها، ولدينا مهمة الرد على هذه التهديدات التي تستهدف أمننا القومي، إننا نعزز البنية الأساسية للأمن السيبراني في بلدنا من خلال اقتراح تشريعات جديدة وتعزيز مشاركة المعلومات بين الحكومة والقطاع الخاص».

وأضاف: «لحماية البنية التحتية لدينا، يجب أن تتم الشراكات والتعاون بين الحكومة والقطاع الخاص والمؤسسات الأخرى، والهدف من ذلك هو تبادل الخبرات والمعرفة والتأكد من أن كل طرف مشارك في هذه الجهود يدرك ما يجب القيام به، يجب أن نستخدم نقاط القوة والموارد لدينا لتعزيز التدابير التي تم تنفيذها لحماية اقتصادنا الرقمي والتأكد من أننا لا نفتقر إلى إمكاناته».

وقال: «يسرني أن أرى الحوار المستمر الذي يدور حول الأمن السيبراني في الكويت بمشاركة نخبة من المحترفين من جميع أنحاء العالم، إن التحديات تتغير، ونحن بحاجة إلى أن نكون في طليعة تبني الحلول، وهذا يستدعي بذل جهود مشتركة بين الشركات والحكومة لبناء استراتيجية تستند إلى ثلاث ركائز أساسية الدفاع، والردع، والتطور».

وأضاف: «أعتقد أن مفتاح نجاحنا يكمن في التعاون بين جميع الأطراف والتركيز المستمر على تقديم نتائج ملموسة لصناعتنا ومجتمعنا بشكل عام».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات