أول حكم إعدام بحق ضابط بتهمة قتل متظاهرين

قضت محكمة عراقية، أمس، بإعدام ضابط في الشرطة، أدين بقتل متظاهرين، بحسب ما أفادت مصادر قضائية، في أول حكم من نوعه، منذ انطلاق موجة احتجاجات في البلاد قبل نحو شهرين قتل فيها 420 شخصاً. وأفاد مصدر مطلع بصدور حكم بالإعدام، بحق ضابط في قوات «سوات»، بتهمة قتل المتظاهرين في محافظة واسط.

وقال المصدر إن «محكمة جنايات واسط حكمت بالإعدام على الرائد طارق مالك كاظم، الضابط في قوة سوات في الكوت، وفق المادة 406 (القتل العمد) من قانون العقوبات».

وأضاف، إن المحكمة ذاتها أصدرت حكماً بـ «السجن 7 سنوات على المقدم عمر رعد آمر قوة سوات، وفق المادة 340 من قانون العقوبات، وذلك في قضية قتل المتظاهرين الشهيدين مؤمل الخفاجي وحسين الكناني».

وكان القضاء العراقي أصدر في وقت سابق أمر قبض، ومنع سفر بحق مرتكب مجزرة الناصرية، الفريق جميل الشمري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات