انتخابات

الجزائر.. كوادر الحزب الحاكم تدعم تبون

أرشيفية

تدفق كوادر في جبهة التحرير الوطني في الفترة الأخيرة على مديرية الحملة الانتخابية للمرشح عبد المجيد تبون، للمشاركة في إدارة الحملة ولجان المساندة، غير مبالين برأي اللجنة المركزية المؤهلة للفصل في ملف الانتخابات الرئاسية حسب القانون الأساسي للحزب.

وتضمنت قائمة أعضاء المديريات الولائية للحملة الانتخابية، التي نشرها موقع المرشح تبون على شبكة التواصل الاجتماعي أسماء أعضاء سابقين في المكتب السياسي ونواب سابقين وحاليين.

ورغم تفضيله استخدام المرشح الحر، يحظى الوزير الأول الذي التحق بالحزب الحاكم (حزب جبهة التحرير الوطني) في 2015 بدعم قيادات قادمة عدة من منطقتي التل والجنوب، وهي منطقة يتنافس في الحصول على ودها مع عبدالقادر بن ڤرينة، مرشح حركة البناء، الذي يقاسمه الانتماء نفسه للحيز الجغرافي، وهو عنصر مؤثر في خيارات الناخبين.

وتشير مصادر من الحزب إلى وجود انقسامات في صفوف المكتب السياسي المدير حالياً لشؤون الحزب، وفي اللجنة المركزية بخصوص تموقع الحزب في الرئاسيات، حيث يضغط تيار لأجل دعم تبون ويضغط تيار ثان لأجل دعم بن فليس.

فيما يرى البعض أن عدم ترجيح كفة الدعم لمرشح من الخمسة الحاليين يعد الأقل تكلفة لهم ما دام يبعد عنهم سيناريو استدعاء دورة اللجنة المركزية، التي تحوز على سلطة الفصل في الانتخابات الرئاسية، حيث تنص المادة 31 من القانون الأساسي على أن «الترشح للانتخابات الرئاسية من صلاحيات اللجنة المركزية وحدها».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات