إغاثة الأسر المتضررة من القصف الحوثي

الإمارات تقدم مساعدات عاجلة لأهالي شبوة والمخا

خلال توزيع المساعدات في المخا وشبوة | وام

قدمت دولة الإمارات عبر ذراعها الإنسانية «الهلال الأحمر»، أمس، مساعدات غذائية ودوائية عاجلة لإغاثة الأسر المتضررة من القصف الحوثي الليلة قبل الماضية الذي استهدف مدينة المخا غربي اليمن.

كما منحت مساعدات إغاثية عاجلة عبر ذراعها الإنسانية هيئة الهلال الأحمر لسكان محافظة شبوة عقب الأحداث التي مرّت بها المحافظة في الأيام الماضية.

وكانت فرق الإغاثة والطبية للهلال سارعت بالنزول الميداني على مدينة المخا التابعة لمحافظة تعز، وساهمت بفاعلية في إغاثة الأسر المتضررة. وعبرت الأسر اليمنية في المدينة عن بالغ الشكر والامتنان لدولة الإمارات العربية المتحدة على مبادراتها الإنسانية واستجابتها السريعة.

مساعدات

كما قدمت دولة الإمارات مساعدات إغاثية عاجلة عبر ذراعها الإنسانية هيئة الهلال الأحمر لسكان محافظة شبوة عقب الأحداث التي مرّت بها المحافظة في الأيام الماضية.

يأتي ذلك في إطار جهود الإمارات الرامية لرفع المعاناة وتطبيع حياة الأسر التي تعاني أوضاعاً صعبة بسبب الظروف التي تمر بها محافظة شبوة.

وفي هذا الشأن، وزع فريق الهيئة أمس 300 سلة غذائية، تزن 24 طناً، مستهدفة ذوي الدخل المحدود في منطقة عين بامعبد بمديرية رضوم، استفاد منها 1860 فرداً من الأسر معدومة الدخل والأسر الأشد احتياجاً.

شكر للإمارات

وأعرب المستفيدون عقب تسلمهم المواد الإغاثية عن شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات العربية المتحدة قيادة وحكومة وشعباً لوقفتها الأخوية إلى جانبهم في محنتهم وجهود الإغاثة المتواصلة لأبناء شبوة. يشار إلى أن هيئة الهلال الأحمر وزّعت منذ بداية «عام التسامح» 32.674 سلة غذائية، بمعدل 1860 طناً، استهدفت 154.990 فرداً من الأسر المحتاجة والمتضررة في شبوة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات