رئيس مجلس النواب اليمني لـ«البيان »: سنتجه فوراً إلى عدن لبدء التنفيذ

أكد رئيس مجلس النواب اليمني، سلطان البركاني، أمس، أن هيئات الدولة وسلطاتها ستتوجه فوراً إلى عدن لوضع الاتفاق موضع التنفيذ بالشراكة مع المجلس الانتقالي، مشدداً على أن التوقيع حدث تاريخي يسجل للقيادتين السعودية والإماراتية.

وقال البركاني في تصريح لـ«البيان»، إن هيئات الدولة وسلطاتها ستتوجه فوراً إلى عدن لوضع الاتفاق موضع التنفيذ بالتعاون مع إخوانهم في المجلس الانتقالي. وشدد رئيس مجلس النواب اليمني على أنه لمس من الجميع عزيمة وإصراراً على تنفيذ بنود الاتفاق، والحرص الأكيد على الوصول ليمن خالٍ من التشوهات، قائلاً إن ما توصلت إليه الأطراف اليمنية ليس بالأمر الهين، ولن يكون حبراً على ورق.

وحدة

وأضاف البركاني أن التوقيع على الاتفاق يؤكد أن الانقلاب الحوثي هو ما يجب أن يتوحد الجميع لإسقاطه، وتوجيه كل الإمكانات للحفاظ على الوحدة، وشدد على أن لرعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز للمحادثات بين الحكومة والمجلس الانتقالي، أثرها البالغ فيما أنجزه اليمنيون. ووجه البركاني الشكر لدول التحالف العربي وكل الأشقاء والأصدقاء الذين وقفوا مع اليمنيين في الأوقات الصعبة من أجل إنهاء الأزمات العابرة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات