داعش يؤكد مقتل البغدادي ويعين الهاشمي خلفاً له

 أكد تنظيم  داعش  اليوم الخميس مقتل زعيمه أبوبكر البغدادي.

وأعلن التنظيم تعيين أبي إبراهيم الهاشمي القرشي خليفة للبغدادي.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية "بنتاغون"   كشفت عن تفاصيل حول الغارة التي أسفرت عن مقتل زعيم تنظيم داعش، أبو بكر البغدادي . وشمل ذلك مقطع فيديو تم رفع السرية عنه، يُظهر عناصر من قوات الكوماندوز الأمريكية يدخلون المجمع الذي كان يختبئ به البغدادي.

وقال الجنرال كينيث ماكنزي، قائد القيادة المركزية الأمريكية، في مؤتمر صحفي في البنتاغون إن قوات الكوماندوز قتلت أربع نساء ورجلا واحدا في العملية بعد أن بدأوا بإطلاق النار على طائرة أمريكية كانت تشارك في الهجوم.

وأضاف أنه تم احتجاز 11 طفلا عثر عليهم بالمجمع دون أن يمسهم ضرر.
 كما أوضح أن طفلين فقط وليس ثلاثة كما قيل سابقا قتلا عندما فجر البغدادي القنبلة التي قتلته. وأشار إلى أنه لا يعرف عمرهما تحديدا لكنه قال إنهما أقل من 12 عاما.

ولم يؤكد الجنرال ماكنزي وصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأن البغدادي مات "وهو يبكي ويصرخ طوال الطريق".

وأشار ماكنزي إلى أن البغدادي "زحف إلى حفرة برفقة طفلين صغيرين وفجر نفسه بينما ظل من كان معه على الأرض"، رافضا الكشف عن أي شيء آخر بشأن اللحظات الأخيرة في حياة البغدادي.

وقال: "ليس بوسعي تأكيد أي شيء آخر حول لحظاته الأخيرة"، حسبما نقلت وكالة بلومبرغ للأنباء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات