هزائم ساحقة لميليشيا إيران وفرار مسلحيها

تحرير «الفاخر» من قبضة الحوثي

حققت القوات المشتركة أمس إنجازاً تاريخياً، حيث تمكنت من السيطرة على مدينة الفاخر ثاني اكبر المدن في محافظة اب شمال اليمن وسط انهيار كبير لميليشيا الحوثي حيث فرت عناصرها من منطقة بيت الشوكي، شمال غرب قعطبة بعد أن هرب المشرف الحوثي المسمى أبو مصطفى.

وأكدت المصادر أن انتصارات القوات المشتركة في شمال الضالع أثارت حالة من الخوف والرعب لدى عناصر الميليشيا، مشيرة إلى أنهم أصبحوا يخونون بعضهم البعض.

وأشارت المصادر إلى ورود أنباء عن اندلاع اشتباكات بين ميليشيا الحوثي، في الطرقات أثناء فرارهم من نيرات القوات المشتركة وأحكمت القوات سيطرتها على بلدة الفاخر غربي مديرية قعطبة، بعد تحرير منطقة الزبيرات ، بعدما كانت قد حرَّرت بلدة سُليم بالكامل وسط تغطية نارية من سلاح المدفعية .

تطهير

وأكد الناطق باسم القوات المشتركة في الضالع «ماجد الشعيبي» أن القوات المشتركة تمكنت من الوصول إلى قلب مدينة الفاخر وتطهيرها من الميليشيا وقال إن ذلك جاء عقب تمكن القوات المشتركة من السيطرة وتأمين منطقة الزبيريات وما جاورها من مناطق غرب مدينة قطعبة.

وأضاف إن هذه الانتصارات جاءت عقب اشتباكات عنيفة تشهدها المنطقة منذ أيام، تمكنت فيها القوات المشتركة من تحرير مساحات واسعة غرب وشمال الضالع.

كما تمكنت القوات المشتركة من تحرير مواقع عدة أهمها موقع لكمة ورزان وموقع القرن فيمنطقة الحشاء.

وتكتسب السيطرة على مدينة الفاخر أهمية بالغة التأثير ليس فقط على صعيد تأمين الضالع الجنوبية، حيث كانت هذه المنطقة تشكل تهديداً عسكرياً للضالع وقعطبة وحتى العاصمة عدن، كما أن السيطرة عليها وتأمينها سيكون خطوة مشجعة للتقدم صوب مركز محافظة آب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات