مقتل وجرح 5 أمنيين بإطلاق نار شرقي بغداد

قالت خلية الإعلام الأمني، أمس، إن خمسة من عناصر الأمن قتلوا وأصيبوا بإطلاق نار كثيف قرب ساحة مظفر بمدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد. وذكر بيان للخلية، أنه «خلال تأمين الحماية للمجلس البلدي والمحكمة والمتظاهرين قرب ساحة المظفر، من خلال قوة (غير مسلّحة) تابعة لحماية المنشآت، وأثناء تواجدها قرب المتظاهرين، تعرضت إلى إطلاق نار كثيف، أدى إلى مقتل أحد المنتسبين من عناصرها وجرح أربعة آخرين، بينهم ضابطان».

وبيّن أن «القوة لم ترد على النار بالمثل، منعاً للتصعيد الذي قد يقود إلى مزيد من الضحايا، وعليه نؤكد أهمية الحفاظ على سلمية التظاهر، وتأمين حماية المتظاهرين والمؤسسات والمصالح العامة والخاصة».

وشدد البيان على أن «القوات الأمنية ستتعامل مع أي مسلح يستهدف القوات الأمنية ويعرض حياة المتظاهرين للخطر وفق القانون».

وكانت مدينة الصدر شهدت سقوط عشرات القتلى والجرحى خلال قمع القوات الأمنية لتظاهراتهم، باستخدام مختلف أنواع الأسلحة، بما فيها قذائف RBG المضادة للدروع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات