تركيا تعلن بدء الدوريات المشتركة في المنطقة الآمنة

انتشار للمركبات العسكرية التركية في بلدة سراقب السورية | أرشيفية

أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، أمس، عن خطط لبدء دوريات برية مشتركة مع القوات الأمريكية في المنطقة الآمنة في سوريا غداً الأحد. ويعمل البلدان على تأسيس ما تقول تركيا إنها منطقة آمنة على الحدود في شمال شرقي سوريا، وهي منطقة يسيطر على معظمها وحدات حماية الشعب الكردية. ونفذ البلدان دوريات مشتركة عدة بطائرات هليكوبتر فوق المنطقة.

وكان أكار هدد في وقت سابق بتنفيذ خطط بديلة في حال تراجعت واشنطن عن دعم إقامة المنطقة الآمنة. وأعلنت وزارة الخارجية التركية، 7 أغسطس الماضي، أن أنقرة اتفقت مع واشنطن على إقامة مركز عمليات مشترك في شمالي سوريا.

وجاء في بيان الخارجية أن الجانبين اتفقا على تطبيق أولى الإجراءات الهادفة إلى تبديد المخاوف التركية دون تأخير، مضيفاً: «في هذا الإطار سيتم إنشاء مركز عمليات مشترك في تركيا لتنسيق وإدارة تطبيق منطقة آمنة بالاشتراك مع الولايات المتحدة».

بدورها، قالت السفارة الأمريكية في تركيا إنه تم الاتفاق مع أنقرة على إنشاء منطقة آمنة في شمال سوريا، مضيفة أنه تم الاتفاق على اتخاذ إجراءات سريعة استجابة لمطالب تركيا الأمنية. وأبانت السفارة أن المنطقة الآمنة يجب أن تصبح ممراً آمناً في إطار الجهود المبذولة لإعادة المهجّرين السوريين إلى بلادهم. وتقول واشنطن إنها تسعى إلى تهدئة مخاوف أنقرة الأمنية في سوريا، لكنها أيضاً ترى أن أي تدخل عسكري تركي أحادي الجانب في شمالي سوريا يمكن أن يعرقل استمرار هزيمة تنظيم داعش الإرهابي في المنطقة. أنقرة- وكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات