00
إكسبو 2020 دبي اليوم

توقيف مرشح ومنع قناتين إخوانيتين من تغطية الانتخابات بتونس

ت + ت - الحجم الطبيعي

قرّرت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري، في تونس، أمس، منع ثلاث مؤسسات إعلامية بينها اثنتان تابعتان لجماعة الإخوان الإرهابية من تغطية الانتخابات.

وقال النوري اللجمي رئيس الهيئة، إنه تم اتخاذ القرار المشترك بين الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري والهيئة العليا المستقلة للانتخابات. وأضاف أنّ القرار يشمل قناة نسمة الخاصة التي أسسها المرشح للانتخابات الرئاسية نبيل القروي، وتلفزيون الزيتونة، وراديو القرآن.

وأوضح اللجمي أنه يمنع على المرشحين للانتخابات الرئاسية المبكرة والمقررة في 15 سبتمبر المقبل، القيام بحملاتهم الانتخابية عبر هذه القنوات التي لا تمتلك ترخيصاً وتبث بصفة غير قانونية. ويتنافس 26 مرشحاً على الأقل على مقعد رئيس الجمهورية وينطلقون في حملاتهم بين 2 و13 سبتمبر المقبل.

وأصدرت الهيئة قراراً في أكتوبر الماضي يمنع قناة نسمة من بث برامجها غير أن الأخيرة لم تنصع لقرارها وواصلت البث. ومنع القضاء التونسي القروي وهو من أبرز المرشحين للرئاسة، من السفر ووجه له اتهامات بتبييض أموال مطلع يوليو الماضي حيث أودعته السلطات أمس السجن بعد أن قام شرطيون بتوقيفه على الطريق إلى باجة (شمال غرب)، على ما أفاد المسؤول في حزبه «قلب تونس» أسامة خليفي.

وتتهم قناة نسمة وهي إحدى أهم المؤسسات الإعلامية الخاصة بالتأثير على مفاصل الدولة، كما تطالبها بالكشف عن هوية المساهمين بمن فيهم رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلسكوني. كما أن قناة الزيتونة المقربة من حزب النهضة وكذلك راديو القرآن لم يكشفا عن مصادر تمويلهما، وفقاً للهيئة.

طباعة Email