ميليشيا الحوثي تفرض رسوماً عالية على أضاحي العيد

فرضت ميليشيا الحوثي الإيرانية رسوماً جمركية وضرائب عالية على أضاحي العيد، حسب ما أفاد موردون إلى صنعاء، ما تسبب في مضاعفة أسعارها، وإحجام كثير من اليمنيين عن شرائها.

وأوضح عبد الرحمن داود، أحد الموردين لسوق المواشي بصنعاء، أنه «لأول مرة تصل أسعار المواشي لمعدلات خيالية بسبب الضرائب المفروضة على كل رأس»، وفق ما ذكرته مواقع إخبارية محلية.

وقال داود إنه مع استحداث الحوثيين نقاطاً لفرض جبايات على المواشي تسبب في إضافة أسعار الضرائب على المواشي من قبل بائعي اللحوم، وصار سعر الرأس الواحد من الغنم إلى 150 ألف ريال يمني، ورأس الثور وصل إلى مليون ريال، وهذه مبالغ مالية كبيرة يعجز المواطن اليمني عن شراء أضحية للعيد.

وأكد ناشطون يمنيون إجبار نقاط الميليشيا الحوثية في ذمار، وسط البلاد، المسافرين على دفع مبلغ 15 ألف ريال يمني عن كل رأس من الماشية يحمله سائقو النقل بين صنعاء والمناطق المحررة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات