اعتداء

الوقف الشيعي يتّهم موالين لإيران باقتحام مقرّه في الجادرية

نفى ديوان الوقف الشيعي في بغداد الأنباء التي تحدثت عن اعتقال رئيسه علاء الموسوي، وذكر بيان لإعلام الوقف، أمس، أن اعتداء حصل على دار ضيافة العتبة الحسينية في بغداد.

والذي يسكنه رئيس الديوان ومجموعة من المديرين في الديوان، حيث اقتحمت مجموعة مسلحة من الملثمين، دار الضيافة التي يسكنها رئيس الديوان واعتدت على بعض أفراد الحماية، وصادرت أسلحتهم وانسحبت.

وطالب الحكومة والجهات الأمنية بتوفير الأمن للمواطنين والدوائر الحكومية والعاملين فيها من سطوة المجموعات المسلحة السائبة.

وتداولت صفحات تواصل اجتماعي صوراً قالت إنها لاقتحام قوة مسلحة مقر إقامة رئيس الديوان واعتقال رئيسه علاء الموسوي.

وفي السياق، قال مصدر مقرّب من الموسوي، إن قوة تابعة لـ «عصائب أهل الحق» مؤلفة من 7 عجلات من دون لوحات تسجيل، اقتحمت منزل رئيس ديوان الوقف وسط بغداد. وأضاف أن «القوة قامت بضرب الحراس وكل مَن كان في داخل الدار وأخذ السلاح منهم، وكذلك سحب جميع أجهزة الاتصال، وكانت النية خطف رئيس الديوان، إلا أنهم لم يجدوه، حيث كان الموسوي في محافظة النجف».

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات