رئيس النواب المغربي يؤكد موقف بلاده الداعم للبحرين

التقت رئيسة مجلس النواب البحريني، فوزية بنت عبدالله زينل، رئيس مجلس النواب المغربي حبيب المالكي أمس، على هامش مشاركة وفدي البلدين في المنتدى الدولي لتطوير النظام البرلماني المنعقد حالياً في العاصمة الروسية موسكو، وبحضور أعضاء الوفدين النيابيين.

وقالت زينل إن العلاقات بين البلدين الشقيقين تشهد زخماً وقوة. ونوّهت بأن التعاون البرلماني بين البحرين والمغرب يشكّل أحد أبرز أوجه التعاون بين البلدين في ظل ما يجمع بينهما من تفاهم وتنسيق مشترك تجاه العديد من القضايا العربية والإقليمية والدولية، مشيرةً إلى أن هناك حرصاً متبادلاً بين البلدين على بناء نموذج متميز للتعاون البناء والمثمر الذي يعود بالخير على البلدين والشعبين.

وأكدت أن البحرين والمغرب يضطلعان بدورٍ هام في دعم ومساندة قضايا الأمة العربية، لاسيما في ظل الوضع العربي الراهن الذي تواجه فيه الأمة العديد من التحديات التي تتطلب مزيد من التكامل والتعاون والتنسيق المشترك على المستوى العربي.

وأشارت إلى تطابق الرؤى بين البلدين، وعلى أهمية تعزيز التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري بين الدول العربية كأحد المرتكزات الرئيسية لتفعيل منظومة العمل العربي المشترك في مواجهة الأخطار المحيطة بالمنطقة وفي مقدمتها الإرهاب الذي يمثل تهديدًا مباشرًا لأمن الدول العربية و سلامتها الإقليمية وترابها الوطني.

من جانبه، أشاد المالكي بمدى التميز الذي تشهده علاقات البلدين في ظل الرؤية المشتركة والتفاهم والمحبة التي تجمع بين قيادتي البلدين، مشدداً على موقف المملكة المغربية الثابت الداعم لحق مملكة البحرين في الحفاظ على سلامتها واستقرارها، كما أشاد بالموقف البحريني الراسخ والثابت الداعم لحقوق المملكة المغربية في الصحراء المغربية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات