مقاتلات «التحالف» تساند انتفاضة قبائل صعدة ضد الحوثيين

تدمير «مسيّرتين» أطلقتهما الميليشيا تجاه السعودية

تمكنت قوات التحالف «تحالف دعم الشرعية في اليمن» من اعتراض وإسقاط طائرتين مسيّرتين أطلقتهما ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران، الأولى من صنعاء باتجاه جازان، والثانية باتجاه منطقة سكنية في عسير، في وقت ساندت مقاتلات التحالف العربي انتفاضة قبائل مديرية منبه بمحافظة صعدة، واستهدفت عربات وتجمعات للميليشيا، فيما دمرت مدفعية الجيش تعزيزات وتحركات لهذه الميليشيا في مديريات عدة شمالي محافظة حجة.

وقال العقيد الركن تركي المالكي، الناطق باسم قوات التحالف - في تصريح بثته وكالة الأنباء السعودية - إن قوات التحالف تمكنت في تمام الساعة العاشرة وخمس وأربعين دقيقة من مساء السبت من اعتراض وإسقاط طائرة بدون طيار «مسيرة» أطلقتها الميليشيا الحوثية المدعومة من إيران من صنعاء باتجاه جازان، كما اعترضت طائرة ثانية أطلقتها الميليشيا الإرهابية باتجاه منطقة سكنية مأهولة بالمدنيين في منطقة عسير الساعة الحادية عشرة وخمس وأربعين دقيقة من مساء السبت.

وأضاف العقيد المالكي أن الأداة الإجرامية الإرهابية الحوثية مستمرة في إطلاق الطائرات بدون طيار لتنفيذ الأعمال العدائية والإرهابية باستهداف المدنيين والمنشآت المدنية، ولم يتم تحقيق أي من أهدافها، وتم تدميرها وإسقاطها، ونؤكد استمرار تنفيذ الإجراءات الرادعة ضد هذه الميليشيا الإرهابية وتحييد القدرات الحوثية وبكل صرامة، وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.

انتفاضة القبائل

في الأثناء، ساندت مقاتلات التحالف انتفاضة قبائل مديرية منبه بمحافظة صعدة، واستهدفت عربات وتجمعات للميليشيا. ووفق مصادر قبلية، فإن مقاتلات التحالف استهدفت مواقع وتجمعات ميليشيا الحوثي ودمرت عربات نقل للمسلحين وذخائر وأسلحة كانت أرسلتها إلى منطقة قبائل بني خولي بمديرية منبه، فيما تمكن رجال القبائل من تدمير عربتي لنقل المسلحين حيث تشتد المواجهات بين القبائل والميليشيا منذ أيّام عدة، حيث تواصل القبائل التصدي لميليشيا الحوثي التي هاجمتهم.

المصادر أوضحت أن القبائل واصلت مقاومة الميليشيا التي فجّرت أكثر من خمسة منازل، واختطفت عدداً من الشبان في محاولات لإرغام القبائل على الخضوع برغم قيام زعيم قبائل بني خولي، الشيخ علي فرحان الخولي، بتسليم نفسه للحوثيين حقناً للدماء، إلا أن الميليشيا احتجزته ونجله وفجّرت منازل القبيلة.

وفي محافظة حجة، قال مصدر عسكري لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ): «إن مدفعية الجيش الوطني شنّت قصفاً مدفعياً على تحركات لميليشيا الحوثي الانقلابية في قرية بني هلال ووادي الشعاب وبني علي جنوب مديرية حرض». وأضاف: «وشنّت مدفعية الجيش قصفاً مماثلاً على تحركات للحوثيين في قرية برمان ومزارع الجر بمديرية عبس وشعب الدَّوش وجبل الحصن بمديرية مستبأ».

مواجهات الضالع

إلى ذلك، نقلت «سكاي نيوز عربية» عن مراسلها في اليمن أن عدداً من عناصر ميليشيا الحوثي الموالية لإيران لقوا مصرعهم، وجرح آخرون، في مواجهات مع القوات المشتركة والحزام الأمني في مديرية «قَعْطَبة» شمالي محافظة الضالع.

وأشارت مصادر عسكرية إلى أن مواجهات عنيفة اندلعت، عقب محاولة عناصر من الانقلابيين التقدم في جبهة شخب غربي مديرية قعطبة، وتمكنت القوات المشتركة من إحباط الهجوم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات