انتفاضة قبلية ضد الحوثي في صعدة

قوات الشرعية على خطوط المواجهة مع الميليشيا في تعز | أرشيفية

اندلعت أمس في صعدة، معقل الحوثيين، مواجهات عنيفة بين قبائل بني خولي في مديرية منبه، والميليشيا الإيرانية، استخدمت فيها جميع أنواع الأسلحة، في وقت تمكنت القوات المشتركة من استعادة السيطرة على التباب السود غرب مديرية مريس شمال محافظة الضالع جنوب اليمن، فيما تلتئم اللجنة المعنية بالإشراف على إعادة الانتشار في الحديدة هذا الأسبوع، بعد قرار الشرعية استئناف التواصل مع المبعوث الدولي مارتن غريفيث.

ووصفت مصادر محلية المواجهات التي اندلعت عقب هجوم مبيت شنه الحوثيون، بالعنيفة. وقالت إن الميليشيا هاجمت بني خولي بصورة مباغتة وحشدت قوات وآليات وعتاداً كبيراً. إلى ذلك، حررت القوات المشتركة منطقة التباب السود، آخر مواقع ميليشيا الحوثي في منطقة الدوير بمريس.

سياسياً، قالت مصادر حكومية لـ«البيان» إن كبير المراقبين الدوليين مايكل لوليسغارد سيلتقي هذا الأسبوع مع ممثلي الحكومة والميليشيا في اللجنة، بهدف استكمال تنفيذ بنود الاتفاق، والتحقق من الخطوات التي تمت في هذا الجانب.

 

لمتابعة التفاصيل اقرأ:

ــ ثورة قبلية عارمة ضد الحوثيين في صعدة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات