ندوة للبرلمان العربي حول «التعامل مع دول الجوار الجغرافي»

يعقد البرلمان العربي الاثنين المقبل ندوة بمقر جامعة الدول العربية تحت عنوان «نحو بناء استراتيجية عربية موحدة للتعامل مع دول الجوار الجغرافي».

ويستعرض الدكتور مشعل بن فهم السلمي رئيس البرلمان العربي - خلال الندوة - المستجدات الخطيرة التي تستدعي وجود استراتيجية عربية موحدة للتعامل مع دول الجوار الجغرافي وضرورة مواجهة المطامع الاستعمارية والمشاريع العدوانية والتهديدات الإقليمية بإستراتيجية عربية.

يشارك في الندوة عدد من البرلمانيين والسياسيين والخبراء العرب ورؤساء لجان الشؤون السياسية والعلاقات الدولية في المجالس والبرلمانات العربية ورؤساء أقسام العلوم السياسية في عدد من الجامعات العربية.

وتشهد الندوة تقديم أربع أوراق عمل تغطي محاور الندوة الأربعة «العلاقات العربية مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية.. والعلاقات العربية مع الجمهورية التركية.. والعلاقات العربية مع دول الجوار الإفريقي.. والعلاقات العربية مع دول الجوار الأوروبي».

ويقدم أوراق الندوة «محمد العرابي وزير الخارجية الأسبق بجمهورية مصر العربية وصالح حمد القلاب وزير الإعلام الأسبق بالمملكة الأردنية الهاشمية والدكتور محمد بن صقر السلمي رئيس المعهد الدولي للدراسات الإيرانية بالمملكة العربية السعودية والدكتور محمد تاج الدين الحسيني الأكاديمي والباحث السياسي ورئيس منتدى 21 للحوار والتنمية بالمملكة المغربية».

ويأتي عقد هذه الندوة الهامة استشعاراً من البرلمان العربي لخطورة التدخلات التي تقوم بها الدول الإقليمية في الشؤون العربية والتي وصلت إلى حد المساس بسيادة الدول العربية والتدخل في شؤونها الداخلية واستهداف أمنها والتعرض لمصالحها.

ويهدف البرلمان العربي من عقد هذه الندوة لمناقشة الأسس والأهداف والأحكام التي ينبغي تضمينها في «الإستراتيجية العربية للتعامل مع دول الجوار الجغرافي» من أجل بناء موقف وسياسة عربية موحدة للتعامل مع دول الجوار الجغرافي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات