القوات الكينية باقية في الصومال حتى إعادة الاستقرار

أكد قائد قوات الدفاع الكينية الجنرال روبرت كيبوكي، أن قوات بلاده العاملة تحت مظلة بعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال «أميسوم» ستبقى هناك حتى يتم الاستقرار والأمن في ذلك البلد المجاور. وقال كيبوكي، في مقابلة مع صحيفة «منتدى الدفاع الأفريقي»، إن «الوضع الأمني في الصومال يساعدنا على إتمام مهمتنا، وتم وضع خطة لانسحاب القوات الأفريقية من الصومال بحلول 2020». وشدد على أهمية تدريب القوات الصومالية لتتمكن من القيام بالمسؤولية الأمنية بعد انسحاب القوات الأفريقية، مشيراً إلى أن كينيا ترغب في التعايش السلمي مع جيرانها.

وحذر الناطق باسم الجيش الأوغندي ريتشارد كاريمير من خفض عدد قوات «أميسوم»، مرجحاً أن «تلك الخطوة بدون اتخاذ تدابير بديلة تقوّض المكاسب التي تحققت في السنوات الماضية». وأكد الناطق باسم الجيش الأوغندي، أن «خفض عدد قوات حفظ السلام التي تقودها الأمم المتحدة ينبغي أن يعقبه توفير القوة التمكينية مثل طائرات الهليكوبتر الهجومية والمرافق لسد الفجوة المتبقية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات