موقف أردني ألماني متمسّك بـ «حل الدولتين»

تهديد فلسطيني لسفير أمريكا بـ «الجنائية»

هدّدت وزارة الخارجية الفلسطينية، أمس، بتقديم شكوى لدى المحكمة الجنائية الدولية، ضد سفير الولايات المتحدة، ديفيد فريدمان، بسبب شرعنته ضم إسرائيل لأراضٍ في الضفة، الأمر الذي رفضته الأردن وألمانيا، في موقف مشترك شدد على التمسّك بحل الدولتين.

ووصفت الخارجية الفلسطينية، فريدمان بـ «المستوطن»، معتبرة أن تصريحاته «امتداد لسياسة الإدارة الأمريكية المنحازة بشكل كامل للاحتلال وسياساته الاستعمارية التوسعية». وقال إنها تدرس تقديم شكوى لدى المحكمة الجنائية الدولية، ضد فريدمان «لخطورته على السلم والأمن في المنطقة».

ووصف صائب عريقات أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، فريدمان، بأنه «سفير المستوطنين المتطرف». وكان فريدمان صرح السبت، أنّ إسرائيل تملك «الحق» في ضم «جزء» من أراضي الضفة الغربية..لكن على الأغلب ليس كل الضفة».

الأردن وألمانيا

وفي عمان، أكد وزيرا خارجية الأردن وألمانيا، أمس، أن بلديهما متفقتان على أن حل الدولتين هو «السبيل الوحيد» لإنهاء النزاع الفلسطيني الإسرائيلي. وقال وزير خارجية الأردن، أيمن الصفدي، في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الألماني هايكو ماس «نحن وألمانيا متفقان أن حل الدولتين هو السبيل الوحيد لإنهاء الصراع.

وقال ماس «نحن نعلم أن الأردن يشعر بأنه متأثر بشكل خاص بأي خطة سلام للشرق الأوسط، بسبب دوره الخاص في ما يخص حماية المواقع المقدسة في القدس، وفي ما يخص استقبال الأردن لهذا العدد الهائل من اللاجئين الفلسطينيين».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات