وقف الطيران الداخلي والخارجي بمطار الخرطوم

الإضرابات تعمّ السودان وإعلان العصيان المدني

أصيبت الحياة في العاصمة الخرطوم وعدد من مدن السودان، بالشلل التام منذ الساعات الأولى من صباح أمس بعد تدخل قوات الدعم السريع بعنف لفضّ الاعتصام.

حيث شهدت بعض المدن بدء عصيان مدني استجابة لنداء المعارضة السودانية، كما شهدت جل المدن تظاهرات، وفي المقابل أقدم المعتصمون على إغلاق الطرقات بالحجارة وعلى إحراق إطارات السيارات في أم درمان بالخرطوم. فيما أفادت مصادر بتوقف رحلات الطيران الداخلية والخارجية بمطار الخرطوم الدولي،

ودعا قادة الاحتجاجات إلى استراتيجية شاملة لمواصلة الضغط على المجلس، كتكثيف الوجود في ساحات الاعتصام، والتلويح بالإضراب السياسي، كما طالبت المعارضة السودانيين بأداء صلاة العيد في ميادين الاعتصام بالخرطوم والأقاليم الأخرى، لتكون هي الصلاة الأكبر في تاريخ السودان.

دعت تجمع المهنيين السودانيين، المحرك الأساسي للاحتجاجات في السودان، إلى عصيان مدني شامل، رداً على خطوة الأمن. وقال في تغريدة على تويتر: «ندعو الثوار في كل أحياء وفرقان وبلدات مدن السودان وقراه بالخروج للشوارع وتسيير المواكب، وإغلاق كل الشوارع والكباري والمنافذ. نحن ندعو لإعلان العصيان المدني الشامل». وقد شهدت الخرطوم شللاً كبيراً، حيث تم إغلاق عدد كبير من المحلات.

أم درمان

وفي أم درمان، كبرى مدن السودان والمجاورة للخرطوم، أفادت مصادر بأن آلاف المحتجين أغلقوا طرقاً بالحجارة والإطارات المشتعلة. وأشارت الوكالة إلى خلو المنطقة من رجال الأمن، فيما قطع رجال ونساء الشوارع الرئيسية والجانبية في أنحاء أم درمان.

وفي وقت أشارت مصادر إلى انتشار كثيف لعناصر الأمن والجيش في كل التقاطعات المؤدية إلى القيادة وفي وسط الخرطوم، تصاعدت أعمدة دخان أسود في مناطق بعيدة عن موقع الاعتصام، فيما يبدو أن المتظاهرين أشعلوا النيران في الإطارات المطاطية لقطع الطرقات.

توقف الطيران

وأعلن تجمع الطيارين السودانيين المشاركة في العصيان المدني، وذلك استجابة لدعوة تجمع المهنيين السودانيين للعصيان المدني الشامل، احتجاجاً على قيام قوات الأمن السودانية بفض الاعتصام أمام مقر القيادة العامة للجيش السوداني في الخرطوم.

أكد التجمع المشارك في تجمع المهنيين السودانيين، أنه لن يتم أي رحلات جوية في مطار الخرطوم من هذا العصيان.

وكانت حركة الطيران في مطار الخرطوم قد تضررت وتوقف عدد كبير من رحلات الطيران ومن مطار الخرطوم قبل أيام، وذلك أثناء مشاركة التجمع في الإضراب العام لمطالبة المجلس العسكري الانتقالي بتسليم السلطة للمدنيين.

أفادت مصادر بتوقف رحلات الطيران الداخلية والخارجية بمطار الخرطوم الدولي، بالتزامن مع دعوات للتظاهرات في العاصمة الخرطوم، احتجاجاً على فض اعتصام المحتجين أمام مقر قيادة الجيش وسط الخرطوم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات