الميليشيا تحرج الأمم المتحدة وتنسف رواية الانسحاب

قوات الشرعية تتقدم في صعدة

صعدت ميليشيا الحوثي الإيرانية، من تحركاتها العسكرية في إطار مساعيها لاستئناف الحرب في مدينة الحديدة (غربي اليمن)، وقامت الميليشيا بقصف مدفعي ثقيل على مواقع ألوية العمالقة في وقت تتقدم قوات الجيش اليمني في جبهات صعدة.. في وقت نسفت ميليشيا الحوثي الإيرانية رواية انسحابها من ميناء الحديدة وكشف رئيس الفريق الحكومي بلجنة التنسيق وإعادة الانتشار في الحديدة صغير بن عزيز أن ميليشيا الحوثي قامت بإطلاق صاروخ باليستي من على بعد 500 متر من ميناء الحديدة، وهو ما يدحض إعلان الأمم المتحدة انسحاب الحوثيين من موانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى.

وقال بن عزيز في تغريدة له على تويتر هل سيقتنع المبعوث الدولي مارتن غريفيث بالحقائق وأن الموانئ عبارة عن ثكنات للميليشيا. وكان رئيس لجنة إعادة الانتشار في الحديدة، مايكل لوليسغارد، قد أكد الأربعاء، أنه يجب أن تكون هناك ترتيبات أمنية لحماية الموانئ الواقعة على الساحل الغربي لليمن، مشيراً إلى ضرورة العمل على إقامة مناطق منزوعة السلاح في الحديدة.

قصف

بدوره، ذكر المركز الإعلامي لألوية العمالقة إن «ميليشيا الحوثي صعّدت من قصفها المدفعي الثقيل على مواقع ألوية العمالقة (قوات موالية للحكومة الشرعية) في منطقة الجبلية التابعة لمديرية التحيتا جنوب محافظة الحديدة». وأوضح المركز في بيان مقتضب على الموقع الإلكتروني أن ميليشيا الحوثي المتمركزة في أطراف المنطقة الجبلية كثفت القصف المدفعي والمتكرر على مواقع عسكرية تتبع قوات العمالقة في البلدة الصحراوية.

وأشار إلى أن ميليشيا الحوثي استخدمت خلال القصف «مدافع الهاون عيار 120 وعيار 82 وأسلحة متوسطة من عيار 14.5 وسلاح الدوشكا عيار 12.7»، لافتاً إلى أن ميليشيا الحوثي «تقوم بهذا الاستهداف بشكل متواصل ومستمر».

تطهير

في الأثناء أعلن الجيش اليمني، استكمال تطهير مدينة قعطبة من جيوب ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران، وفرض سيطرته على عدد من القرى المحيطة بالمدينة.

وقال مصدر عسكري يمني، إن 80 من ميليشيا الحوثي لقوا حتفهم في العملية التي أطلقها الجيش. وأشار المصدر إلى تقدم آخر للجيش في جبهة مريس، وسيطرته على مناطق صامح والدوير غربي مريس بذات المحافظة، وسط فرار لعناصر الميليشيا نحو محافظة إب المجاورة.

وفي جبهة صرواح غربي مأرب، قتل 20 عنصراً من ميليشيا الحوثي، في كمين نفذه الجيش اليمني. وذكر المركز الإعلامي للقوات المسلحة أن قوات الجيش الوطني استدرجت مجموعة من عناصر ميليشيا الحوثي حاولت التسلل إلى أحد المواقع في هيلان بجبهة صرواح.

150

شنَّت الميليشيا الحوثية حرباً وحشية استهدفت من خلالها كل مواقع ومعالم اليمن الأثرية والتاريخية، ويؤكد مسؤول في الهيئة العامة للحفاظ على المدن التاريخية بصنعاء أن الميليشيا استهدفت أكثر من 150 مَعْلَماً وموقعاً أثرياً وتاريخياً.

325

أعلن وزير الإدارة المحلية اليمني رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبدالرقيب فتح، أن إهمال ميليشيا الحوثي الإيرانية وإعاقتها وصول الأدوية وراء تزايد تفشي وباء الكوليرا في المناطق الخاضعة لسيطرتها.

ودعا فتح في تصريح رسمي منظمتي الصحة العالمية واليونيسيف لتكثيف برامج ومشاريع مكافحة وباء الإسهالات الحادة في اليمن، من خلال تمويل وتنفيذ برامج منتظمة لرفع المخلفات وحملات كلورة المياه ودعم مشاريع الصرف الصحي والنظافة وتوفير العقاقير والأدوية الخاصة بكميات كفيلة بالقضاء على الوباء والسيطرة عليه.

كما ناشد الوزير اليمني منسقة الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة، ليزا جراندي، للتنسيق مع هذه المنظمات والسلطات المحلية، لعمل جميع الحلول للسيطرة على هذا الوباء. وأضاف أن هذه المنظمات استلمت أكثر من 325 مليون دولار من المانحين، خصوصاً من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، لافتاً إلى أهمية استغلال هذا الدعم في تمويل وتنفيذ المشاريع الخاصة بإنهاء تلك الأوبئة.

وبيّن أن هناك تزايداً بحالات الإصابة بالكوليرا في المناطق غير المحررة، نتيجة إهمال ميليشيا الحوثي الانقلابية المشاريع المتعلقة بمكافحة الوباء، وإعاقتها وصول الأدوية للمحافظات الواقعة تحت سيطرتها.

وجدد فتح التأكيد على دعم الحكومة اليمنية لجميع المنظمات والوكالات الأممية والإقليمية والدولية، لتنفيذ مشاريع وبرامج تحسين الوضع الإنساني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات