تقرير دولي: نازحون عراقيون لا يريدون العودة

أرشيفية

أعلنت المنظمة الدولية للهجرة، أن قرابة 30 في المئة من النازحين العراقيين «1,8 مليون شخص»، عازفون عن العودة إلى مناطقهم، ولا يزالون حتى الآن خارج ديارهم، من أصل أكثر من ستة ملايين عراقي تسبب تنظيم داعش في نزوح معظمهم منذ بدء الصراع في 2014.

وقالت المنظمة في تقرير لها «يبدو أن زوال داعش لا يعني ضرورة عودة النازحين بحسب ما كشفت دراسات المنظمة، إذ إن هناك أسباباً تدفعهم للاستمرار في العيش ضمن المجتمعات المستضيفة، حيث أصبح نحو 61 في المئة منهم ضمن فئة النازحين لفترات طويلة تجاوزت ثلاث سنوات، وسيظل العديد من النازحين ضمن المجتمعات المستضيفة خلال العام الحالي على الأقل، فيما تشهد حركة العودة منذ مايو 2018 تباطؤاً كبيراً.

وتتركز أعداد النازحين في القادمين من مناطق في الموصل وسنجار، ومن الحويجة في كركوك، وبيجي في صلاح الدين، والفلوجة والرمادي في الأنبار، وتلعفر والبعاج في نينوى.

ورغم رغبة العديد من النازحين بالعودة إلى مناطقهم، إلا أنهم عبروا عن أسباب تثبط عزيمتهم، في مقدمتها منازلهم المدمرة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات