ألوية العمالقة تصد هجوماً حوثياً وتكبده خسائر فادحة

ذكرت مصادر عسكرية أن ألوية العمالقة صدت هجوماً كبيراً لميليشيا الحوثي استهدف مواقعها في منطقة الجبلية التابعة لمديرية التحيتا جنوب محافظة الحديدة، إذ هاجمت مجاميع كبيرة من الميليشيا بالقذائف المدفعية والصاروخية والأسلحة الثقيلة والمتوسطة والأسلحة الرشاشة، مواقع الألوية العمالقة الآي خاضت معها مواجهات عنيفة وصدت الهجوم بعد تكبيد الميليشيا خسائر كبيرة.

عمليات تمشيط

وأشارت المصادر أن قوات العمالقة تمكنت من دحر مسلحي الميليشيا الحوثية إلى مناطق بعيدة ونفذت عمليات تمشيط واسعة لعدد من المناطق والمزارع لتعقب العناصر الحوثية وتطهيرها من جيوب الميليشيا المدعومة من إيران والمستمرة في خروقاتها اليومية للهدنة.

وفِي جبهة الضالع يتساقط العشرات يومياً في أطراف المحافظة في محاولات بائسة لتغيير مسار المعركة من مدينة الحديدة إلى وسط البلاد، حيث كررت الميليشيا محاولات الهجوم على مرتفعات نقيل الشيم التابع لمديرية قعطبة بعد يوم من محاولة مماثلة انتهت بمقتل العشرات وأسر نحو مئة من ميليشيا الحوثي.

بسالة كبيرة

ووفق مصادر يمنية فإن محاولة ميليشيا الحوثي نفذت محاولة أخرى للتقدم باتجاه المنتزه والجميمة التي تقع قرب نقيل مريس، ولكنها قوبلت ببسالة كبيرة من قبل القوات المشتركة التي كسرت الهجوم في حين لجأت الميليشيا إلى الدبابات لاستهداف حمر السادة. وجاء احتدام القتال على جبهة حمر، بين القوات المشتركة والحوثيين، على إثر تسللات للميليشيا، باتجاه تباب وجبال نقيل الشيم المطل على مدينة قعطبة بمحافظة الضالع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات