متفرقات

دعوة للهدوء

دعت فرنسا إلى تجنب أي تصعيد للتوتر في منطقة الشرق الأوسط بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تصنيف الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية.

وتعليقاً على القرار الأمريكي، ردت وزارة الخارجية الفرنسية بالقول في إفادة صحفية إلكترونية، إن فرنسا لا تزال ملتزمة بالاتفاق النووي المبرم عام 2015. وأضافت: «نحث على تجنب تصعيد التوتر أو زعزعة استقرار المنطقة».

تهديد

هدد قائد ما يسمى الحرس الثوري الإيراني بالتصعيد قائلاً، إنه ينبغي على السفن الحربية الأمريكية البقاء على مسافة من زوارق الحرس السريعة في مياه الخليج. ونقلت وكالة الطلبة الإيرانية للأنباء عن محسن رضائي القائد البارز بالحرس قوله في تغريدة «يا سيد ترامب قل لسفنك الحربية ألا تمر قرب زوارق الحرس الثوري»، في محاولة لتصوير القرار الأمريكي بأنه لا يؤثر على القدرات الإرهابية لنظام طهران. لندن- رويترز

مندوب جديد

قالت وسائل الإعلام الرسمية، إن إيران عيّنت الدبلوماسي والمفاوض النووي السابق مجيد تخت روانجي رئيساً لوفدها في الأمم المتحدة في وقت تحاول فيه إنقاذ اتفاق نووي مع قوى عالمية رغم انسحاب الولايات المتحدة منه. وفي الوقت الحالي يشغل تخت روانجي (61 عاماً) منصب نائب وزير الخارجية للشؤون الأوروبية والأمريكية. وكان قد عمل سفيراً لبلاده في سويسرا. لندن - رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات