ولي العهد السعودي يُدشن أول طائرة تدريب محلية الصنع

دشن الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، وليّ عهد السعودية نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، أول من أمس، أول طائرة تدريب نفاثة من طراز «هوك» تم تجميعها وتصنيع عدد من أجزائها محلياً بأيادي أبناء الوطن، وذلك في قاعدة الملك عبدالعزيز الجوية بالقطاع الشرقي.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية «واس» أن ولي العهد اطلع على مراحل تجميع وتصنيع الأجزاء الرئيسية لطائرة «هوك» من قبل الشباب السعودي، والاختبارات التي تتم على الطائرة بعد التجميع، واختبار قبول الطائرة بعد الطيران، بالإضافة إلى شرح عن مبادرات البرنامج السعودي البريطاني في نقل وتوطين التقنية.

حيث يعمل أكثر من 70% من الشباب السعودي على تجميع 22 طائرة من طراز هوك بعد تدربهم لأكثر من سنتين على أيدي خبرات عالمية، تأتي في إطار تمكين الصناعات الوطنية الحربية ودعم الاقتصاد الوطني وخلق وظائف نوعية والتي تُعد أحد أهم أهداف رؤية الوطن الطموحة 2030.‎

وقد أشرف البرنامج السعودي البريطاني للتعاون الدفاعي بالتعاون مع شركة (BAE SYSTEMS) - بي إيه إي سيستمز - على تدريب الشباب السعودي بمشاركة أكثر من 25 شركة وطنية.

كما وضع، حجر الأساس لإنشاء مركز الحرب الجوي، حيث اطلع على فيلم تعريفي عن مركز الحرب الجوي، وما يوفره من قدرة متقدمة لتدريب الأطقم الجوية والفنية والمساندة، في واقع مماثل للحرب الحديثة.

وسيتم من خلال مركز الحرب الجوي دعم الجاهزية القتالية للقوات الجوية، وتنفيذ تمارين مشتركة مع العديد من الدول الشقيقة والصديقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات