لا ضوء أخضر لدخول تركي إلى منبج

أكد أحد قادة قوات سوريا الديمقراطية «قسد» أن بقاء 400 جندي أمريكي في سوريا، لن يكون كافياً لضمان هزيمة تنظيم داعش، وعدم عودته من جديد إلى المنطقة. وشدد القائد الميداني مظلوم كوباني على أن القوات ذات الأغلبية الكردية، جزء من سوريا ولا تنوي الانفصال عنها، مشدداً على ضرورة إيجاد حل مع دمشق.

وفي ما يخص تركيا، أشار كوباني إلى أن أنقرة فشلت في الحصول على الضوء الأخضر للتدخل في منبج، مؤكداً أن «قسد» لا تؤيد أي حرب مع تركيا.

من جهتها، أعلنت وزارة الدفاع التركية أن جندياً تركياً قتل وأصيب آخر في هجوم بالمورتر على موقعهما في شمال غرب سوريا وإن الجيش التركي رد بإطلاق النار.

وأضافت الوزارة أن وحدات حماية الشعب الكردية السورية نفذت الهجوم في منطقة عفرين التي طرد مقاتلون في المعارضة السورية تدعمهم تركيا مسلحي وحدات حماية الشعب منها العام الماضي.

إلى ذلك، تعيش مناطق الشمال السوري كارثة حقيقية تسببت بها الأمطار الغزيرة التي هطلت خلال الأيام الأخيرة. فقد غمرت مياه الأمطار خيم مئات آلاف النازحين في محافظات حلب وإدلب وحماة وأطراف اللاذقية، وغرقت مئات الخيم، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات