حملة

تونس تمشّط مرتفعات جندوبة

أطلقت تونس أمس الأحد، حملة تمشيط واسعة بعدد من مرتفعات ولاية جندوبة، المحاذية للحدود الشمالية الغربية مع الجزائر وذلك تعقباً لعناصر إرهابية تحصنت في وقت متأخر ليلة أول من أمس بالفرار بعد أن تبادلت لساعات النار مع قوات عسكرية وأخرى تابعة للحرس الوطني.

وتشمل حملة التمشيط، التي تشارك فيها تشكيلات أمنية وعسكرية مختلفة وطائرات هليكوبتر، مناطق جبلية ومحميات طبيعية بحثاً عن مجموعة من الإرهابيين المتحصنين بها منذ فترة طويلة، وفق مصادر أمنية.

وأوضح الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الوطني التونسية الرائد محمد زكري أنه أثناء تنقل وحدات مشتركة بين الجيش والحرس الوطنيين لتنفيذ مهمة عملياتية مساء السبت بمرتفعات غار الدماء، تفطنت إلى وجود تحركات مشبوهة فبادرت بإطلاق النار على هذه المجموعة، موضحاً أن إطلاق النار الكثيف أجبر الإرهابيين على الانسحاب في عمق الغابة، كما لم تسجل خسائر وأن العملية متواصلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات