EMTC

بوتفليقة يفاجئ الجزائريين بالانسحاب من الانتخابات الرئاسية

أعلن الرئيس الجزائري عبدالــعزيز بوتفـــليقة، أمس، عدوله عن الترشح لولايـــة خامسة، وإرجــاء الانتخــابات الرئاسية التي كانت مقررة في 18 أبريل المقبل إلى أجل غير محدد، بحسب ما جاء في «رسالة إلى الأمة» نشرتها وكالة الأنباء الجزائرية.

وقال بوتفليقة: «البلاد تمرّ بمرحلة حسّاسة من تاريخها»، وإنه تابع «المسيرات الشعبية الحاشدة» التي شهدتها البلاد، ويتفهم ما حرّك تلك الجموع الغفيرة من المواطنين الذين اختاروا هذا الأسلوب للتعبير عن رأيهم. وتابع: «لن يجري انتخاب رئاسي يوم 18 من أبريل المقبل. والغرض هو الاستجابة للطلب الملحّ الذي وجهتموه إليّ»، في إشارة إلى المتظاهرين ضد ترشحه.

وقال إنه سيعمل على تشكيل «ندوة وطنية جامعة مستقلة ستكون هيئة تتمتع بكل السلطات اللازمة لتدارس وإعداد واعتماد كل الإصلاحات التي ستشكل أسس النظام الجديد»، على أن تفرغ من مهمتها «قبل نهاية عام 2019».

وبدورها أوردت وكالة الأنباء الجزائرية أنه تم تعيين وزير الداخلية نور الدين بدوي رئيساً للوزراء.

اقرأ أيضاً:

بوتفليقة يُشيع العهدة الخامسة إلى مثواها الأخير

طباعة Email
تعليقات

تعليقات