حملة إعدامات واعتقالات جماعية حوثية في العبيسة

نفذت ميليشيا الحوثي حملة إعدامات واعتقالات طالت العشرات في منطقة العبيسة التابعة لمديرية كشر بمحافظة حجة، فيما طالبت الحكومة اليمنية من مجلس الأمن التدخل العاجل ووقف حملة الإبادة الجماعية التي يتعرض لها سكان المنطقة.

وذكرت مصادر قبلية لـ«البيان» في كشر، أن ميليشيا الحوثي أقدمت، اليوم ، على تصفية رئيس فرع حزب المؤتمر الشعبي في مديرية كشر الشيخ محمد العمري مع ولده، بطريقة وحشية أمام زوجته وأهله، كما أقدمت على تصفية محمد حميد النمشة وزوجته وثلاثة آخرين بإطلاق الرصاص مباشرة عليهم.

ووفقاً لهذه المصادر، فإن الميليشيا تحتجز العشرات في مستوصف المنطقة وسط مخاوف من تصفيتهم، كما منعت إسعاف الجرحى والمصابين، بالتزامن مع تفجير عدد من المنازل بعد نهبها، حيث وثق تفجير منازل كل من أحمد صغير النمشة، حمدي مغثي النمشة، محمد أحمد حميد النمشة، عبدالخالق النمشة، والشيخ زيد عمير، كما أقدمت الميليشيا على إحراق 27 ناقلة مياه للسكان والمزارع يملكها سكان في المنطقة.

من جهتها، وجهت الحكومة الشرعية رسالة عاجلة إلى مجلس الأمن الدولي طالبته فيها بالتدخل الفوري لوقف أعمال الإبادة الجماعية بحق أبناء قبيلة حجور، التي تستخدم فيها الميليشيا الأسلحة الفتاكة ضد السكان.

كلمات دالة:
طباعة Email
تعليقات

تعليقات