هروب

البغدادي يغادر الباغوز نحو مكان مجهول

كشفت مصادر أمنية عراقية، عن تفاصيل الساعات الأخيرة التي قضاها زعيم تنظيم داعش، أبو بكر البغدادي، في الباغوز السورية قرب الحدود العراقية، قبل أن يختفي.

وذكر مصدر أمني، أن البغدادي قضى نحو ثلاثة أسابيع في الباغوز قبل أن يتوارى عن الأنظار، وسط معلومات تفيد بأنه رحل عن الباغوز إلى مكان آخر، مشيراً إلى أنّ نشاط البغدادي كان ليلياً ولا يخرج نهاراً أبداً، ولا يبقى في منزل واحد سوى ليليتين على أكثر تقدير، وينام دائماً في غرف أو أنفاق تحت الأرض.

ولفت إلى أنّه تخلى عن فكرة ارتداء الحزام الناسف، مبيناً أنّه كان يعاني من إصابة سابقة وحركته كانت بطيئة نوعاً ما ويحيط به أربعة حراس ملثمين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات