«البلسم الدولية» تنقذ حياة ألفي مريض في اليمن وتنزانيا

أنقذت منظمة البلسم الدولية حياة 1939 مريض ومريضة في اليمن وتنزانيا، بعد طلبات مقدمة من حكومتي الدولتين، للفريق الطبي التطوعي.

وتعمل المنظمة على استهداف الدول المنكوبة والفقيرة والتي تعاني من نقص في الكوادر الطبية في بعض التخصصات المستعصية، وذلك لتقديم خدماتها الطبية بالمجان، وإحضار أدواتها ومعداتها الطبية لتقديم خدماتها.

ونجحت «البلسم الدولية» بجهود من أعضائها الشخصية في تقديم الاستشارات الطبية وعمليات القلب المفتوح وعمليات العيون المعقدة للمرضى والمريضات والأطفال في تلك الدول، إلى جانب التعاون مع وزارات الصحة في تلك الحكومات بتولي تدريب الكوادر الطبية والتمريض والفنيين.

وتستمر المنظمة في تقديم رحلاتها العلاجية الإنسانية الخيرية الدولية بتخصصات طبية متعددة ومختلفة بحسب الحاجة وتوفر الأطباء والطبيبات المتطوعين، وذلك بحسب المدير التنفيذي لمنظمة البلسم الدولية الأستاذ الدكتور عماد بخاري، الذي أكد على أن البلسم ستسعى لتحقيق رؤيتها العامة في الوصول للمرضى المحتاجين في العالم.

كوادر تطوّعية

وأجرت منظمة البلسم الدولية بكوادر وطنية تطوعية أكثر من 264 عملية قلب مفتوح معقدة وقسطرة تداخلية، وأكثر من 150 عملية عين معقدة لمرضى عانوا كثيراً دون القدرة على دفع تكلفة العملية أو إيجاد القدرات الطبية في بلدانهم لتنفيذها.

ووظفت المنظمة جهودها في تقديم الشفاء لأكثر من 1572 مواطناً يمنياً في جميع المحافظات والمناطق التي عانى مواطنوها من أمراض العيون والقلب، وأكثر من 367 حالة قلب معقدة في تنزانيا.

يذكر أن «البلسم الدولية» هي منظمة تطوعية انطلقت في العمل منذ أبريل 2018، بجهود وطنية من مجموعة من الأطباء والطبيبات والفنيين السعوديين الذين سخّروا مهنتهم في خدمة الإنسان والإنسانية، ولا تزال الجهود مستمرة لتقديم المزيد من الدعم والوصول للمحتاجين في كل مكان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات