الرئيس اللبناني: لا تراجع عن عودة النازحين السوريين إلى بلادهم

أكد رئيس اللبناني العماد ميشال عون اليوم الاثنين عدم تراجع بلاده عن العمل على عودة النازحين السوريين إلى بلادهم.

وقال عون، خلال استقباله اليوم في قصر بعبدا، وفد المجلس التنفيذي للرابطة المارونية برئاسة النقيب انطوان قليموس إن "ملف النازحين السوريين سيادي، ولن نتراجع عن العمل من أجل عودتهم الى بلادهم".

وأضاف "إننا نواصل العمل على حل ملف النازحين بعد تنامي عددهم"، لافتا إلى لقائه الأخير مع وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني وتأكيده أمامها استغراب لبنان للموقف الدولي الرافض لاستضافة النازحين أو مساعدة لبنان على إعادتهم إلى بلدهم، وتمسك لبنان في المقابل بموقفه السيادي من هذه القضية وعدم قبوله أي توصية في هذا الصدد".

يذكر أن عدد النازحين السوريين في لبنان يبلغ حالياً حوالي المليون و500 ألف نازح، ويطالب لبنان بعودة النازحين السوريين إلى بلادهم عودةً آمنة وكريمة.

من جهة أخرى، أعلن عون أن "اللحظة مؤاتيه اليوم للانطلاقة الفعلية للمعركة ضد الفساد، وسنربحها لأن كل اللبنانيين يدعموننا فيها ولا حصانة لأحد مهما علا شأنه".

وأكّد الرئيس عون على أن لبنان "سيبدأ سلوك طريق النهوض من أزمته الاقتصادية الموروثة"، مشدداً على ضرورة أن يواكب المواطنون الجهود الي تبذلها الدولة لتسريع هذه العملية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات