سيف بن زايد يترأس وفد الإمارات باجتماعات المجلس في دورته الـ36

ملفات المنطقة على طاولة «وزراء الداخلية العرب»

Ⅶ سيف بن زايد مترئساً وفد الدولة في الاجتماعات | وام

ترأس الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وفد الدولة المشارك في اجتماعات الدورة الـ 36 لمجلس وزراء الداخلية العرب التي انعقدت في مقر الأمانة العامة للمجلس بتونس برعاية الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي.

وشارك في أعمال الدورة التي انعقدت أمس وزراء الداخلية في الدول العربية ووفود أمنية رفيعة وممثلين لجامعة الدول العربية واتحاد المغرب العربي ومجلس التعاون لدول الخليج العربية، والمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر، والمنظمة الدولية للشرطة الجنائية «الإنتربول»، والمنظمة الدولية للحماية المدنية والدفاع المدني، ومكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب، ومكتب الأمم المتحدة المعنيّ بالمخدرات والجريمة، ومشروع مكافحة الإرهاب لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية والاتحاد الرياضي العربي للشرطة.

وافتتحت الدورة بكلمة لوزير الداخلية التونسي هشام الفوراتي، ثم تحدث وزير الداخلية السعودي والرئيس الفخري لمجلس وزراء الداخلية العرب الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز، ثم الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط، والأمين العام للمجلس محمد بن علي كومان.

ظروف حساسة

وأكد وزير الداخلية الأردني سمير المبيضين أن أعمال الدورة 36 لمجلس وزراء الداخلية العرب تنعقد هذا العام، والمنطقة العربية تواجه تحديات استثنائية وظروفاً حساسة.

وأضاف المبيضين في كلمته خلال اجتماع المجلس: «ندرك جميعاً كوزراء داخلية خطر الإرهاب والفكر المتطرف المهدد لأمن دولنا وشعوبنا، وبالرغم من الانتصارات التي تحققت على الأرض في مواجهة التنظيمات الإرهابية المختلفة والحد من فاعليتها، إلا أننا ما زلنا أمام ظاهرة دولية تجتاح معظم دول العالم، حيث إن الإرهاب بمختلف صوره لا يعرف حدوداً».

وناقشت الدورة عدداً من المواضيع المهمة المدرجة في جدول الأعمال من بينها تقرير الأمين العام للمجلس عن أعمال الأمانة العامة بين دورتي المجلس الـ 35 والـ 36، وتقرير رئيس جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية عن أعمال الجامعة بين دورتي المجلس الـ 35 والـ 36.

وتضمن جدول أعمال الدورة مناقشة مشروع خطة مرحلية تاسعة للاستراتيجية العربية لمكافحة الاستعمال غير المشروع للمخدرات والمؤثرات العقلية ومشروع خطة مرحلية ثامنة للاستراتيجية العربية لمكافحة الإرهاب، بالإضافة إلى مشروع خطة مرحلية خامسة للاستراتيجية العربية للحماية المدنية (الدفاع المدني).

مناقشة توصيات

وناقشت الدورة أيضاً التوصيات الصادرة عن المؤتمرات والاجتماعات التي انعقدت في نطاق الأمانة العامة خلال العام الماضي، ونتائج الاجتماعات المشتركة مع الهيئات العربية والدولية خلال 2018، إضافة إلى عدد من المواضيع الأخرى المهمة.

وكان الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، قد وصل العاصمة التونسية صباح أمس لحضور الاجتماع، وكان في مقدمة مستقبليه وزير الداخلية التونسي هشام الفوراتي، والأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب محمد بن علي كومان، وراشد محمد المنصوري سفير الدولة لدى الجمهورية التونسية، وعدد من كبار المسؤولين الحكوميين التونسيين.

حضر اجتماع المجلس ضمن وفد الدولة راشد محمد المنصوري، واللواء خليفة حارب الخييلي رئيس مجلس التطوير المؤسسي بوزارة الداخلية، والعميد الدكتور راشد سلطان الخضر مدير عام الشؤون القانونية بالوزارة، والعميد الدكتور جمال سيف فارس مدير إدارة الشؤون القانونية بديوان سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وعدد من الضباط.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات