عبدالله بن زايد يستقبل وزير الخارجية البريطاني

 استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي معالي جيريمي هانت وزير الخارجية البريطاني بحضور معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية ومعالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير دولة .

وجرى خلال اللقاء - الذي عقد في ديوان عام الوزارة بأبوظبي - بحث العلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين الصديقين وسبل تعزيز أوجه التعاون المشترك في المجالات كافة.

كما تبادلا وجهات النظر تجاه مستجدات الأوضاع في المنطقة وبحثا عددا من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك خصوصاً تطورات الأوضاع في اليمن.

ورحب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بزيارة  وزير الخارجية البريطاني مؤكداً على العلاقات التاريخية المتميزة التي تربط بين دولة الإمارات والمملكة المتحدة والحرص المستمر على تعزيزها وتنميتها بما يعود بالخير على شعبي البلدين الصديقين.

من جانبه أكد جيريمي هانت وزير الخارجية البريطاني أن التعاون المشترك بين دولة الإمارات والمملكة المتحدة يشهد نموا مستمراً وذلك انطلاقاً من العلاقات الثنائية المتميزة التي تربط بين البلدين الصديقين.

وأشاد  بالمكانة الرائدة التي تحظى بها دولة الإمارات على الصعيدين الإقليمي والدولي والرؤية المستنيرة لقيادتها الرشيدة التي قادتها إلى تحقيق إنجازات تنموية في المجالات كافة.

وفي سياق متصل  .. زار  سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي و جيريمي هانت وزير الخارجية البريطاني جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي.

وتجول سموه وضيف البلاد يرافقهما سعادة الدكتور يوسف العبيدلي مدير عام مركز جامع الشيخ زايد الكبير في قاعات الجامع وأروقته الخارجية واطلعا من خلال أحد الأخصائيين الثقافيين في الجامع على رسالة الجامع الحضارية الداعية للتعايش والتسامح والانفتاح على الآخر والدور الكبير الذي يقوم به مركز جامع الشيخ زايد الكبير في التعريف بالثقافة الإسلامية السمحة، وتعزيز التواصل الحضاري بين مختلف الثقافات والشعوب حول العالم.

كما تعرفا على جماليات الجامع وبديع فنون العمارة الإسلامية التي تجلت بوضوح في جميع زواياه وما يحويه من مقتنيات فريدة وأروع ما جادت به الحضارة الإسلامية على مر العصور من فنون وتصاميم هندسية التقت على اختلافها وتنوعها في تصميم الجامع لتعكس جمال انسجام الثقافات وتناغمها في عمل إبداعي واحد علاوةً على تاريخ إنشاء الصرح الكبير ورسالة مؤسسه الوالد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه.

وفي ختام الزيارة أهدى  مدير عام المركز ضيف البلاد جيريمي هانت نسخة من كتاب "فضاءات من نور" أحد إصدارات مركز جامع الشيخ زايد الكبير الذي يضم عدداً من اللقطات والصور الخاصة بجائزة "فضاءات من نور" للتصوير الضوئي التي ينظمها المركز سنويا وتبرز جماليات العمارة الإسلامية في الجامع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات