التحالف: أسلحة نوعية تم الاستيلاء عليها عقب اجتياح صنعاء

نفى تحالف دعم الشرعية في اليمن صلته بالأسلحة الأمريكية الموجودة لدى القاعدة في اليمن.

وقال التحالف حسب ما نقل موقع "العربية نت" إن الأسلحة النوعية استولى عليها الحوثيون من معسكرات الجيش اليمني عقب اجتياح صنعاء.

يشار إلى أنه عقب اجتياح ميليشيا الحوثي صنعاء، سقطت معسكرات الجيش والحرس الجمهوري والأمن المركزي ومقار أجهزة المخابرات بيدهم.

واستولى الحوثيون على مخزون هائل من الصواريخ والدبابات والمدافع وغيرها من الأسلحة النوعية، منها أمريكية الصنع، خصوصاً التي كانت في مستودعات قوات مكافحة الإرهاب والقوات الخاصة.

ونشر الحوثيون فيديو في 2016 لبعض المعارك، ويظهر فيه استخدامهم لمدافع أمريكية.

ورجحت مصادر أن الأسلحة تسربت إلى الجماعات المتطرفة إما بيعاً أو سلمها لهم الحوثيون في إطار التنسيق الجاري بينهما.ويخوض تحالف دعم الشرعية معركة قوية ضد تنظيم القاعدة و«داعش» في اليمن، ووجهت لهذه التنظيمات ضربات قاصمة في محافظات المهرة وحضرموت وأبين والبيضاء ومأرب، وما زالت المعركة معهم مستمرة.

وكان مسؤول أمني يمني كشف في وقت سابق عن علاقة الحوثيين بالقاعدة والتنسيق الجاري بينهما على الأرض في عدد من المحافظات، منها البيضاء وغيرها، بدعم وتمويل إيراني. وقال المسؤول إن المعلومات تشير إلى أن قيادات من القاعدة و«داعش» يوجدون في صنعاء ويستقرون من دون ملاحقات من الحوثيين، موضحاً أن هناك خلايا نائمة كانت تتنقل في بعض المناطق المحررة وجرى كشف معظمها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات