قتيل وجرحى بأعمال شغب في الأردن

لقي شخص حتفه وجرح 6 على الأقل، بينهم 4 من عناصر الشرطة بمحافظة عجلون في شمال الأردن، أثناء اندلاع أعمال شغب إثر رفض سائق سيارة الامتثال لأوامر دورية للشرطة.

وقال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام، عامر السرطاوي، أمس، إن «دورية مشتركة من الأمن العام وقوات الدرك» أوقفت «أثناء عملها في محافظة عجلون الليلة قبل الماضية إحدى المركبات العمومية وبداخلها شخصان».

وأضاف السرطاوي في بيان: «عند الطلب منهما إبراز إثباتاتهما الشخصية رفضا ذلك، وقاما بمقاومة طاقم الدورية». وتابع: «قاما بالاتصال بمجموعة من أقاربهما وحضرت مجموعة منهم وقاموا بالتهجم على طواقم الدورية بالحجارة».

وأوضح الناطق باسم مديرية الأمن أنه «تم التعامل معهم بالغاز المسيل للدموع، وتفريقهم، وتمت السيطرة وضبط الشخصين اللذين كانا داخل المركبة العمومية وتم اصطحابهما للمركز الأمني». وأشار السرطاوي إلى أن ذلك أسفر عن «إصابة 4 من طاقم الدورية وأضرار مادية في إحدى المركبات الأمنية».

وأردف: «بعد ذلك عادت مجموعة من الأشخاص قاموا بأعمال الشغب وإغلاق للطريق العام وإلقاء الحجارة على المركبات المارة وإطلاق العيارات النارية بصورة مباشرة باتجاه القوة الأمنية من داخل منطقة حرجية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات