رئيس هيئة الأركان اليمني: لن نسمح بوجود موطئ قدم لإيران في بلادنا

أكد رئيس هيئة الأركان العامة اليمني الفريق الركن بحري عبد الله النخعي، أنه «لن نسمح بوجود موطئ قدم لإيران أو نشر ثقافتها ومشروعها التدميري في اليمن والمنطقة العربية وسيقف شعبنا اليمني وتسانده دول التحالف العربي لإحباط هذا المشروع، وستنتصر قيم العدالة والمساواة وإرساء قواعد الدولة المدنية الحديثة والعادلة الذي اتفق عليها اليمنيون في مخرجات الحوار الوطني».

وأشاد خلال لقائه أمس بالعاصمة المؤقتة عدن، قائد القوات السعودية العاملة ضمن قوات التحالف العربي بعدن، الذي ناقش معه عدداً من الجوانب الأمنية والعسكرية على مختلف الصعد، بالانتصارات التي اجترحها أبطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في مختلف جبهات القتال، مسنودين بقوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة وبمشاركة فاعلة من باقي دول التحالف في مختلف الجبهات.

وأكد أن السلام لن يتحقق إلا باستعادة الدولة ونزع سلاح الميليشيا. وأضاف: «علينا اليوم مواصلة العمل والنضال من أجل تحرير ما تبقى من المحافظات التي ما زالت تقبع تحت سيطرة الميليشيا وتعاني مرارة بطشهم وتعنتهم، وعلينا استكمال تحرير مدينة تعز التي تعد بوابة اليمن».

وأكد رئيس الأركان اهتمام قيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان بالجرحى وأسر الشهداء الذين لم يترددوا لحظة واحدة في الدفاع عن الجمهورية والوحدة والمشروع الوطني ورسموا أسمى معاني التضحية والعطاء في الذود والدفاع عن اليمن، كما أشاد بالأدوار التي قدمتها المملكة العربية السعودية في دعم اليمن ووحدته وأمنه واستقراره واستعادة الدولة بكل مؤسساتها من براثن الميليشيا الحوثية الانقلابية المدعومة من إيران.

من جهته استعرض قائد القوات السعودية مهام القوات السعودية في إطار قوات التحالف العربي التي تعمل وفق رؤية مشتركة، وتحت قيادة موحدة، وهدفها الرئيس إنهاء الانقلاب واستعادة الشرعية.. مؤكداً أن المملكة العربية السعودية وقوات التحالف العربي ستظل داعمة لليمن واليمنيين حتى يتحقق النصر وهزيمة العدو وتحقيق ما يتطلع إليه اليمنيون. كما التقى رئيس هيئة الأركان بقائد خلية تمكين البحرية، وناقش معه إعادة جاهزية القوات البحرية للقيام بمهامها العسكرية في حماية وتأمين السواحل اليمنية في المحافظات المحررة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات