غارات للتحالف دعماً لمقاومة القبائل ضد الحوثي

تواصلت انتفاضة القبائل ضد ميليشيا الحوثي في محافظتي عمران وحجة، وخاضت مواجهات عنيفة معها في مديرية القفلة بمحافظة عمران وكشر بمحافظة حجة، وأسرت وقتلت العشرات فيما ساندت مقاتلات التحالف هذه الانتفاضة ودمرت عشر آليات للميليشيا.

وقالت مصادر قبلية في محافظة عمران لـ«البيان» إن مقاتلات التحالف ساندت انتفاضة القبائل في مديرية القفلة ونفذت سلسلة غارات دمرت خلالها عشر آليات للميليشيا من بينها عربات مدرعة، وخلفت عشرات القتلى والجرحى في منطقتي ذو سودة وذو نحزة في قفلة عذر.

إلى ذلك استمرت المواجهات بين قبائل وذو سودة وذو نحزة من أبناء عذر من جهة وميليشيا الحوثي الانقلابية من جهة أخرى حيث تصدت القبائل لعدة محاولات بائسة من الميليشيا لفتح طريق الإمداد إلى وادي مور والعبيسة في محافظة حجة، وأعطبت عدة أطقم ومصفحة تابعة للحوثيين بالقرب من سوق ذو سليمان الذي يتخذه الحوثيون طريق لإمداداتهم.

ووفق المصادر فإن ميليشيا الحوثي استقدمت تعزيزات عسكرية من صنعاء بينها أطقم ودبابات باتجاه مديريتي العشة وقفلة عذر بمحافظة عمران.

مساندة الشرعية

من جهته، أكد رئيس مجلس الوزراء اليمني، الدكتور معين عبدالملك، أن الحكومة تدعم صمود أبطال ⁧‫حجور‬⁩ في وجه اعتداء الميليشيا الحوثية، وأنها تنسق مع الأشقاء في التحالف العربي لدعمهم عسكرياً ولوجستياً.

بدوره، أكد رئيس فرع المؤتمر الشعبي في محافظة حجة الشيخ فهد دهشوش أن ثورة قبائل حجور ضد ميليشيا الحوثي لن تتوقف إلا في صنعاء، قائلاً إن «أسرى وقتلى من الحوثيين سقطوا في عذر وأنهم يفرون كالفئران».

وقال إن عام 2019 هو نهاية الحوثيين ودعا قبائل حجور إلى مساندة قبائل عذر، بقيادة الشيخ صالح غالب بن سوده وناشد بقية مشايخ وشباب عذر والعصيمات المجاورين بمساندة إخوانهم ذو سوده حتى لا يستفرد بكم الحوثة قبيلة قبيلة.

إلى ذلك، أعلن مشايخ سبتان والشيخ الفايزي والوروعي ورجال مدوحمي انضمامهم إلى صف الشيخ صالح بن سودة الذي يقود انتفاضة قبائل عمران ضد ميليشيا ⁧الحوثي. ووجه هؤلاء الدعوة لكافة أبناء القبائل للانتفاضة ضد عصابة ⁧الحوثي⁩ وخاصة قبائل عمران والعصيمات التي يستخدم ⁧الحوثي⁩ مناطقهم لإراقة دماء إخوانهم.

وعلى صعيد متصل، قالت مصادر محلية إن الميليشيا تواصل حملة الاختطافات لأبناء قبائل حجور وعذر بينهم أحد كبار السن لاستخدامهم كرهائن لمبادلتهم بأسراها الذين قبض عليهم في جبهات القتال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات