أقلية الروهينغا تطلب عرض قضيتها على القمة العربية

يقوم وفد من أقلية الروهينغا المسلمة في ميانمار بزيارة إلى تونس بهدف السعي إلى إدراج قضية الأقلية المضطهدة على مؤتمر القمة العربية الثلاثين الذي ستحتضنه العاصمة التونسية أواخر مارس المقبل.وحضر الوفد، أمس، الجلسة العامة لمجلس نواب الشعب التونسي، بينما أكدت مصادر برلمانية أن بعثة الروهينغا إلى تونس طلبت إدراج قضيتها ضمن أعمال القمة العربية.

وأضافت أن مجلس نواب الشعب عبّر عن استعداده للتدخل مع الرئيس الباجي قائد السبسي ورئيس الحكومة يوسف الشاهد حتى يتم اعتبار ملف ميانمار قضية أساسية من القضايا التي تحتاج إلى النظر إليها بعين الاهتمام. وتابعت المصادر ذاتها أن تونس ستستجيب لطلب البعثة من أجل تعليم أبنائهم وبناتهم وتوفير كل الإمكانيات لتركيز مؤسسة تعليمية تخصّ شعب الروهينغا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات