أمن

الجيش العراقي يطلق عمليات في نينوى وصلاح الدين

أرشيفية

أعلنت وزارة الدفاع العراقية، أن قواتها أطلقت عملية عسكرية مشتركة بإسناد جوي، لملاحقة عناصر تنظيم داعش، ضمن المناطق الحدودية الفاصلة بين محافظتي صلاح الدين ونينوى شمالي البلاد.

وذكر بيان أصدره مركز الإعلام الأمني، أن قوات مشتركة وبإسناد من طيران الجيش، نفذت عملية أمنية في منطقة كنعوص على الحدود الفاصلة بين محافظتي صلاح الدين ونينوى، لملاحقة عناصر تنظيم داعش، والبحث عن أماكنهم. وقال الملازم في شرطة صلاح الدين، نعمان الجبوري، إنّ قوات الأمن العراقية رصدت تحركات، لعناصر تنظيم داعش في المنطقة المحصورة بين محافظتي صلاح الدين ونينوى، اللتين تشهدان تراجعاً أمنياً ملحوظاً، منذ بداية العام الجاري. إلى ذلك، أعلنت مديرية الدفاع المدني، أمس، انتشال 14 جثة جديدة من تحت الركام في الموصل.

وذكرت المديرية في بيان: «بعد ورود معلومات من قبل مواطنين بوجود جثث لا تزال تحت الركام، باشرت فرقنا بواجباتها بإشراف مدير دفاع مدني نينوى، وتوجهت فرقة إنقاذ من مركز دفاع مدني رأس الجادة، إلى الساحل الأيمن من مدينة الموصل، حيث تم انتشال 12 جثة مجهولة الهوية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات