بيان

الإنفلونزا في المغرب لا تستدعي القلق

ذكرت وزارة الصحة المغربية، في بيان مع منظمة الصحة العالمية، أنّ الوضع الوبائي الخاص بالإنفلونزا الموسمية في المغرب لا يستدعي القلق. ووفق البيان، فإن المكتب الإقليمي للمنظمة ووزارة الصحة كشفا أنه خلافاً لما تم الترويج إليه في بعض المنابر الإعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي، بشأن تسجيل عدد كبير من الوفيات الناتجة عن الإصابة بالإنفلونزا، فإن الوضع لا يستدعي أي قلق، وأن هناك مراقبة واتخذت الإجراءات الوقائية المعتادة.

وأضاف البيان: «يتم رصد انتشار الإنفلونزا بشكل مستمر ودقيق، ولم يلحظ حتى الآن أي أمر غير طبيعي، إذ إن الفيروس المنتشر حالياً سواء في المغرب أو في العالم، هو فيروس الإنفلونزا /إتش.1إن.1/، الذي ينتشر منذ 2010 خلال كل موسم للإنفلونزا».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات