بينهم جنود أمريكيون و«داعش» تبنى الهجوم

عشرات القتلى بتفجير منبج الانتحاري شمالي سوريا

مركبات عسكرية أمريكية تقف بالقرب من منطقة الانفجار | أ.ف.ب

قالت مصادر مقربة من قوات سورية الديمقراطية (قسد) في مدينة منبج إن عدد القتلى والجرحى الذين سقطوا في التفجير الانتحاري بالمدينة الواقعة في ريف حلب الشرقي، تجاوز الـ35 شخصاً، من بينهم عناصر من القوات الأمريكية ومجلس منبج العسكري.

وأكدت المصادر أن التفجير الانتحاري الذي وقع داخل مطعم قصر الأمراء وسط مدينة منبج أمس، أسفر عن مقتل «أربعة جنود أمريكيين وإصابة 3 آخرين بجروح أحدهم حالته حرجة، إضافة إلى مقتل 3 وإصابة 7 آخرين من عناصر مجلس منبج العسكري و5 من عمال المطعم و10 مدنيين أصيبوا بجروح داخل وخارج المطعم». وأضافت المصادر أن «الجرحى تم توزيعهم على عدد من المشافي في مدينة منبج».

وأعلن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في تغريدة أن جنوداً أمريكيين قتلوا في الانفجار. وقال التحالف «قُتل جنود أمريكيون في انفجار أثناء دورية لهم في سوريا. ما زلنا نجمع المعلومات وسننشر تفاصيل إضافية لاحقاً». وقال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان أن القتلى عشرون بينهم خمسة جنود أميركيين.

وقال سكان محليون في منبج إن «الشرطة الكردية أغلقت جميع الطرق المؤدية إلى المنطقة، وأن مروحيات تابعة للجيش الأمريكي هبطت وسط المدينة، وقامت بنقل قتلى وجرحى القوات الأمريكية».

وقال مصدر في مجلس منبج العسكري: «قتل أربعة جنود أمريكيين، إضافة إلى عدد من عناصر مجلس منبج العسكري والمدنيين جراء قيام انتحاري يرتدي حزاماً ناسفاً بتفجير نفسه داخل مطعم قصر الأمراء وسط منبج». وأكد أن عدداً من المدنيين أصيبوا بجروح لأن المطعم يقع وسط المدينة، وأن القوات الأمنية فرضت طوقاً حول المنطقة.

وأفاد مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن بسقوط «15 قتيلاً» بينهم تسعة مدنيين على الأقل، بالإضافة إلى خمسة مقاتلين محليين تابعين لقوات سوريا الديمقراطية كانوا يرافقون دورية التحالف الدولي. أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن الانفجار وقع جراء تفجير انتحاري لنفسه في مطعم الأمراء في مدينة منبج.

ولفت المرصد إلى هبوط طائرة مروحية في منبج، قامت بنقل الجرحى إلى مستشفيات ضمن منطقة شرق الفرات، مشيراً إلى تطويق القوات الأمريكية لمكان وقوع التفجير.

وأعلن تنظيم داعش أن «تفجير مدينة منبج بريف حلب الشرقي أدى إلى مقتل وإصابة 9 من عناصر «التحالف» وعدد من مسلحي الوحدات الكردية في مطعم «قصر الأمراء» في المدينة». مشيراً إلى أن أحد مسلحيه، أبوياسين الشامي، قام بتنفيذه بتفجير حزامه الناسف.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات