الجيش الليبي يطلق عملية لملاحقة «داعش» في الجنوب

جانب من التعزيزات العسكرية للجيش الليبي | من المصدر

أطلق القائد العام للجيش الليبي الجنرال، خليفة حفتر، عملية عسكرية واسعة لتطهير منطقة الجنوب من العصابات التشادية والسودانية، وملاحقة تنظيم داعش، وذلك ضمن مهمة جديدة لضبط الأمن في البلدات الجنوبية. وجاء الإعلان عن هذه العملية، بعد هجمات شنّتها الجماعات التشادية والسودانية على مواقع وتمركزات تابعة للجيش جنوب البلاد، وتوسع ميداني لتنظيم «داعش» في المنطقة، التي تمثل ثلث مساحة البلاد، وتضم أغلب الحقول النفطية في البلاد.

وأكدّت الكتيبة 166 مشاة التابعة للجيش الليبي، في بيان، أمس، أنها انتقلت بأمر من القائد العام للجيش الليبي، بكامل عتادها وأفرادها لتنفيذ «أمر الموت» في جنوب ليبيا ضمن مهمة جديدة لحفظ الأمن، كما توجهت كتيبة طارق بن زياد المقاتلة بجميع آلياتها وتجهيزاتها العسكرية ومقاتليها، لمساندة القوات المسلحة الموجودة في الجنوب في السيطرة على التنظيمات المتطرفة، واستعادة أمن المنطقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات