أصيب خلاله عدد من العمال

انفجار خزان ثانٍ في مصافي عدن

محاولات حثيثة من فرق الإطفاء للسيطرة على الحريق | رويترز

أصيب عدد من العاملين في مصافي عدن في حريق ثانٍ اشتعل في المصفاة، مساء أمس، بحسب مصادر مسؤولة في أعقاب تمكن فرق الإطفاء من إخماد حريق آخر اندلع ليل الجمعة ولكنه سرعان ما اشتعلت النيران في خزان آخر.

وأكد مصدر مسؤول في شركة مصافي عدن أن الانفجار الذي سمع دويه أمس من نفس الخزان الذي اشتعل ليل الجمعة، وقال المصدر إن الحريق ازداد بعد الانفجار وخرج عن السيطرة لتصل النيران إلى الخزان الثاني. وأضاف أن أسباب ذلك تعود إلى فشل عملية تبريد الخزانات المجاورة وأدى ذلك إلى ارتفاع الضغط لينتج عنها حريق آخر بالخزان المجاور.

اصاباتوطبقاً لمصادر في المصفاة أن ستة على الأقل من عمال المصافي أصيبوا بحروق بسبب انفجار الخزان الثاني مساء أمس، تم نقلهم إلى مستشفى بي بي لتلقي العلاج. وأوضحت المصادر أنه تم نقل المصابين إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج. وكان المدير التنفيذي لشركة مصافي عدن، محمد البكري، أكد أن فرق الإطفاء التابعة لشركة مصافي عدن، والدفاع المدني، تمكنت من احتواء الحريق الذي اندلع، مساء الجمعة، في أحد خزانات شركة مصافي عدن.

وقال البكري، في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) إن الحريق اندلع عند الساعة السابعة من مساء الجمعة في أحد الخزانات الصغيرة التي كانت تحتوي على بقايا مشتقات بترولية عقب سماع دوي انفجار لايزال مجهول المصدر، مشيراً إلى أن عربات الإطفاء التابعة لإدارة السلامة والإطفاء في شركة مصافي عدن ومعها فرق الدفاع المدني في المحافظة هرعت للتعامل مع النيران وألسنة اللهب التي ارتفعت في السماء وأضاف البكري، أن فرق الإطفاء تمكنت بعد ساعة ونصف الساعة من احتواء الحريق ومحاصرته والحد من انتشاره، وتقوم حالياً بإخماده وإطفائه، لافتاً إلى أنه سيتم عقب ذلك فتح تحقيق بالتنسيق والتعاون مع الأجهزة الأمنية لمعرفة أسباب الحريق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات