عدن تدشّن حملة نظافة بدعم من الهلال الأحمر الإماراتي

دشنت السلطة المحلية في العاصمة اليمنية المؤقتة، عدن، وبدعم من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، حملة نظافة واسعة تهدف إلى استعادة الوجه المشرق للعاصمة عدن، من خلال إزالة آثار وركام الحرب والمخلفات التي تراكمت نتيجة شحة الإمكانيات لدى السلطات المحلية.

الحملة التي أطلق عليها «لأجلك يا عدن كلنا عمال نظافة» ويشرف على تنفيذها السلطة المحلية، حظيت بتأييد ودعم شعبي كبير، عكسه حجم التفاعل على الأرض والتأييد لها في مواقع التواصل الاجتماعي.

وصباح أمس دشن نائب رئيس الوزراء اليمني، سالم الخنبشي، ومعه ممثلون عن الهلال الأحمر الإماراتي وقيادة السلطة المحلية بمحافظة عدن، حملة النظافة الشاملة.

وانطلقت الحملة في مديريات صيرة وخور مكسر والمعلا والتواهي بعدد 270 عاملا متطوعا و3000 عامل نظافة ويرافق الحملة عدد من الآليات التي تقوم برفع المخلفات والأتربة من الشوارع العامة.

مشاركة فاعلة

وخلال التدشين أشاد نائب رئيس الوزراء اليمني بالحملة التي ستعيد لعدن وجهها المشرق الذي عرفت به منذ زمن، ودعا جميع فئات المجتمع إلى المشاركة الفاعلة في هذه الحملة مع الاستدامة في حملة التوعية لتبقى عدن نظيفة وجميلة.

من جانبه ثمّن محافظ عدن أحمد سالم ربيع الدور الفاعل الذي بذله فريق حملة التوعية على مدى شهر من خلال النزول لكافة المديريات والمدارس والأسواق، وأشاد بالمتطوعين وعمال النظافة باستمرار الحملة في كل شوارع عدن، وحثهم على بذل مزيد من الجهود لرفع المخلفات.

ودعا كافة المواطنين للحفاظ على نظافة مدينة عدن وعدم رمي المخلفات في الأماكن العامة وأوضح أنه تم توفير كمية من صناديق القمامة سيتم توزيعها على المديريات، وسيكون عام 2019 عام نظافة لمدينة عدن. كما أشاد المحافظ بالدور الكبير الذي تلعبه دولة الإمارات في دعم مختلف القطاعات في العاصمة المؤقتة عدن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات