قصف

هجوم لـ«الشباب» على مجمع للأمم المتحدة في مقديشو

قصف متطرفون صوماليون مجمعاً للأمم المتحدة في العاصمة مقديشيو بقذائف، ما أسفر عن إصابة ثلاثة أشخاص، وذلك وفقاً لما ذكرته بعثة الأمم المتحدة في الصومال «يونوصوم» أمس.

وأوضحت البعثة أن سبع قذائف سقطت على المجمع. واعترفت حركة الشباب الإرهابية، التي ترتبط بتنظيم القاعدة، بمسؤوليتها عن الهجوم.

كانت قوات أميركية وصومالية خاصة قتلت ما لا يقل عن 34 من عناصر الحركة بينهم أربعة قياديين أثناء غارة ليلية في الصومال، حسبما أفادت وسائل إعلام رسمية، الأحد الماضي، وذكرت وكالة الأنباء الوطنية الصومالية أن جنوداً أغاروا على معقل للشباب في بلدة جليب بمنطقة جوبا الوسطى جنوبي البلاد، ليل السبت الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات