«الوطني»: موقف «الشيوخ الأميركي» يخدم المتربصين

أعرب المجلس الوطني الاتحادي عن دعمه وتضامنه الكامل مع موقف المملكة العربية السعودية الشقيقة تجاه ما صدر مؤخراً عن مجلس الشيوخ في الولايات المتحدة الأميركية، مؤكداً ضرورة التزام دول العالم كافة بمبادئ الأمم المتحدة ومواثيقها التي تنصّ على ضرورة احترام مبدأ السيادة الوطنية للدول وعدم التدخل في شؤونها الداخلية.

وأشار، في بيان أصدره، أمس، إلى أن مثل هذه المواقف تصبُّ في مصلحة المتربصين بالأمن والاستقرار الإقليمي، منوهاً إلى أن الجميع يدرك حجم الاستهداف الإعلامي والسياسي الذي تتعرض له المملكة العربية السعودية الشقيقة، قيادة ودولة، ما يستوجب من الدول كافة والبرلمانات، والدول الحليفة بشكل خاص، توخي الحرص والدقة قبل ترديد أي مزاعم، أو توجيه أي اتهامات لا أساس لها من الصحة، أو المشاركة في حملات تمس بالمكانة الإقليمية والعالمية للمملكة ودورها التاريخي الراسخ في صون الأمن والاستقرار الإقليمي والدولي.

منظومة «التعاون»

وأعرب المجلس عن تقديره العميق للمملكة العربية السعودية الشقيقة وقيادتها الحكيمة في دعم تماسك منظومة مجلس التعاون والعمل العربي والإسلامي المشترك، منوهاً إلى دورها المهم في الحفاظ على أمن منطقة الخليج العربي، ومكافحة الإرهاب والتطرف عسكرياً وفكرياً ومالياً عبر تأسيسها وقيادتها للتحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب ومشاركتها الفاعلة في التحالف الدولي لمحاربة الإرهاب.

واختتم المجلس بيانه بدعوة المؤسسات البرلمانية في دول العالم كافة إلى الاضطلاع بالدور الحيوي المنوط بها في تعزيز علاقات الصداقة والحوار بين الدول والشعوب.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات