البشير أول رئيس عربي يزور دمشق منذ الأزمة

بشار الأسد مستقبلاً عمر البشير في دمشق | أ ف ب

أنهى الرئيس السوداني عمر البشير زيارة قصيرة أمس إلى العاصمة السورية دمشق التقى خلالها نظيره السوري بشار الأسد، ووصل البشير الذي لم تعلن زيارته إلى دمشق الا بعد عودته إلى الخرطوم، إلى مطار دمشق الدولي في زيارة عمل حيث كان في استقباله نظيره السوري بشار الأسد. وهي الزيارة الأولى لرئيس عربي منذ اندلاع الأزمة السورية.

وذكرت الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) أن الرئيسيين توجها بعد ذلك إلى قصر الشعب، حيث عقدا جلسة محادثات تناولت العلاقات الثنائية وتطورات الأوضاع في سوريا والمنطقة.

وأكد الرئيسان الأسد والبشير خلال المحادثات أن الظروف والأزمات التي تمر بها العديد من الدول العربية تستلزم إيجاد مقاربات جديدة للعمل العربي. وأشار الرئيسان إلى أن ما يحصل في المنطقة خاصة في الدول العربية يؤكد ضرورة استثمار كل الطاقات والجهود من أجل خدمة القضايا العربية.

وأعرب الرئيس البشير عن أمله بأن تستعيد سوريا عافيتها ودورها في المنطقة في أسرع وقت ممكن وأن يتمكن شعبها من تقرير مستقبل بلده بنفسه. وأكد وقوف بلاده إلى جانب سوريا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات