حل سياسي

رحب مجلس الاتحاد الأوروبي بمخرجات مؤتمر حول ليبيا استضافته إيطاليا في مدينة باليرمو يومي 12و13 نوفمبر 2018 والذي جاء عقب مؤتمر باريس الذي عقد في التاسع والعشرين من مايو من نفس العام.

وحذر المجلس، في بيان بعد اجتماع عقده في بروكسل أمس، من أن الوضع الراهن في ليبيا مصدر لعدم الاستقرار وانعدام الأمن للشعب الليبي وجيرانه والمنطقة برمتها، بحسب الموقع الرسمي لمجلس الاتحاد الأوروبي على الإنترنت.

وأكد البيان على أنه لا يمكن أن يكون إلا حل سياسي للأزمة الليبية، ويجب أن يتوصل إليه الليبيون أنفسهم من خلال عملية سياسية شاملة، بمشاركة كاملة وتمثيل للمرأة على قدم المساواة، والاحترام الكامل للقانون الدولي، بما في ذلك حقوق الإنسان.

وفقا للبيان، أعرب المجلس عن الدعم الكامل من جانب الاتحاد الاوروبي والدول الأعضاء به لخطة العمل للممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة غسان سلامة التي تم طرحها على مجلس الأمن في الثامن من نوفمبر الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات