تحرك برلماني لمساءلة الرئيس الصومالي

قدّم الأمين العام لمجلس الشعب الصومالي (البرلمان) عبد الكريم بوح اقتراحاً لرئيس البرلمان بمساءلة رئيس البلاد محمد عبد الله، لكن الأسس التي بُني عليها اقتراح المساءلة غير واضحة. وقال بوح في بيان: «قدّمنا اقتراحاً بالمساءلة ضد رئيس جمهورية الصومال الاتحادية». وينص الدستور على ضرورة أن يوقّع 92 عضواً في البرلمان على الاقتراح قبل تقديمه لرئيس المجلس. وربما يناقش البرلمان هذا الاقتراح بعد أسبوع.

ويبلغ إجمالي عدد أعضاء مجلس الشعب الصومالي 275، وتتعيّن موافقة ثلثي الأعضاء على اقتراح المساءلة لضمان نجاح هذا الإجراء.

في سياق آخر، قتل الجيش الأميركي أربعة من مقاتلي حركة الشباب في غارة جوية. وأعلنت القيادة الأميركية في إفريقيا، في بيان أمس، أن الهجوم الذي وقع جنوبي الصومال، السبت، جاء دفاعاً عن النفس.

وقال البيان إن الهجوم لم يسفر عن إصابة أي مدنيين. وأوضح أنه تم تنفيذ الضربة الجوية بعد أن هاجم مقاتلو الشباب القوات المتحالفة مع الولايات المتحدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات